أخاموك: عدد الإصابات بكورونا سيرتفع ولن نصل إلى الذروة قبل نهاية الشهر

توقع الدكتور، الياس أخاموك، عضو المجلس العلمية لمتابعة فيروس كورونا، ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا خلال الايام القادمة بعد انتشار أوميكرون سريعا، وقال إنه لن يتم الوصول إلى الذروة قبل نهاية هذا الشهر، حيث سيتم حسبه تسجيل أرقام أكبر من تلك التي تم سجيلها في الموجة الثالثة .

وأضاف أخاموك، اليوم في تصريح لإذاعة سطيف، أن الوصول إلى لهذا العدد من الإصابات كان منتظرا وستعرف هذة الأخيرة ارتفاعا الأيام القادمة بعد انتشار أوميكرون سريعا، و أبدى امله في الوصول الى الذروة في أقرب وقت على اعتبار أن الأرقام المصرح بها هي أرقام PCR فقط، في  حين أن عدد الإصابات المسجلة أكبر من ذلك، مؤكدا أن عدد المرضى بالمستشفيات يتجاوز حاليا 5000 مريض بالمستشفيات، وسيتم فتح تدريجي لمصالح أخرى للكوفيد حسب الحاجة.

وأشار أخاموك، إلى أن أكثر المدن التي تشهد إرتفاعا في الإصابات هي الأكثر كثافة كالعاصمة، وهران، البليدة، قسنطينة، سطيف، جيجل وبجاية. مع تسجيل ارتفاع أيضا بولايات الهضاب العليا.

وكشف في ذات السياق، أنه تم إطلاق مشاورات علمية داخل اللجنة العلمية بالتنسيق مع الخبراء والمختصين، حول أهمية تلقيح الأطفال والنساء المرضعات والحوامل سيُعلن عن نتائجها خلال أيام، مؤكدا أن الجرعة الثالثة أصبحت ضرورية خاصة للفئة أقل مناعة ولكبار السن والمرضى والفئات الهشة.

وأضاف في نفس السياق، أن الجرعة الثالثة ثبت علميا انها تحمي بعد 42 ساعة من أخذها، ويمكن تلقيها بعد 4 أشهر من الجرعة الثانية، وتم تعديل المنشور الوزاري بين الجرعة الثانية والثالثة 4 أشهر.

ودعا المتحدث  كل شخص له أعراض تنفسية البقاء في البيت وحماية غيره، فهي اصابة بكوفيد وليست انفلونزا لذلك يجب توخي الحذر خاصة وأن كل الأعراض التنفسية التي نشاهدها بقوة هذه الأيام ليست انفلونزا بل بنسبة كبيرة هي أعراض كوفيد حتى ولو كانت خفيفة، و حذر في ذات السياق  من أن الأطفال أصحاب الامراض المزمنة كالسكري وأصحاب السمنة المفرطة هم أكثر عرضة للمرض .

وحذر أخاموك من الاستطباب الذاتي دون التوجه إلى الطبيب باعتباره أمر خطير جدا له انعكاس سلبا على صحة الأشخاص، فالتحاليل ضرورية لكل شخص ضمن بروتوكول صحي مختلف .

و عن ما يتم الترويج له بشأن التعرض الى اوميكرون للوصول الى المناعة الجماعية، قال المتحدث إن هذه الفكرة خاطئة تماما لأننا حينها سنتوجه الى آلاف الإصابات والوفيات وانهيار المنظومة الصحية، مضيفا أن الحل يكمن فقط في الذهاب للتلقيح وبقوة والعودة الفورية إلى الالتزام بالبروتوكولات الصحية.

وعن نسبة التلقيح، قال أخاموك إنها  لم تتعد 30% وهذا "ما يخيفنا"، وتوقع الاقبال عليها مع الوصول الى ذروة الموجة في الأسبوعين القادمين.

وفيما يخص امكانية فرض الحجر الصحي الشامل والكلي حاليا، قال المتحدث إنه مستبعد، لوجود تباين في عدد الاصابات بين الولايات.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. موجة حر شديدة في هذه الولايات

  2. أمطار رعدية في 8 ولايات

  3. موجة حر شديدة في هذه الولايات

  4. أمطار رعدية في 6 ولايات

  5. آخر أرقام كورونا في الجزائر

  6. السعودية تسمح لجميع التأشيرات بأداء العمرة

  7. الجزائر تدين بشدة التفجير الإرهابي بجدة

  8. آخر أرقام فيروس كورونا بالجزائر

  9. هزة أرضية تضرب ولاية باتنة

  10. مبابي : الكرة الذهبية تنحصر بيني وماني وبن زيمة!