أزيد من 50 ألف تاجر توقفوا عن النشاط منذ بداية الحراك

التجار يطالبون بمراجعة قانون الصفقات العمومية

البلاد.نت- حكيمة ذهبي- كشف رئيس الجمعية الوطنية للتجار والحرفيين، الطاهر بولنوار، أن ما يزيد عن 50 ألف تاجر، أوقفوا نشاطهم منذ بداية الحراك الشعبي.

وأوضح بولنوار، خلال نزوله ضيفا على منتدى يومية "المجاهد" الحكومية، اليوم الثلاثاء، أن الاضطراب السياسي سيسبب هروب الشركاء الأجانب وسيقلص المنتجات وكذا تراجع عدد التجار، الذين توقف أزيد من 50 ألف تاجر منهم عن النشاط منذ بداية الحراك.

وطالب رئيس جمعية التجار، بضرورة الإسراع في إيجاد حل للوضع السياسي والاقتصادي في الجزائر، مشيرا إلى أن أول مطلب للجمعية عند عودة الاستقرار السياسي هو إعادة النظر في قانون الصفقات العمومية.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. "فُرصة" للراغبين في الحصول على وظائف في كندا

  2. رسميا.."سقف جديد" لسعر زيت المائدة

  3. مرتبة إفريقية وعربية جديدة للمنتخب الوطني في تصنيف "فيفا" الجديد

  4. أول تريليونير في العالم

  5. أسعار النفط تواصل تسجيل أرقام مرتفعة

  6. ثمن تذاكر الرحلات البحرية نحو أوروبا تتراوح بين 60 و80 ألف دج"

  7. بيان لميترو الجزائر يوضح أسباب توقفه المؤقت بالأمس

  8. فوز غير مسبوق لسيدات الجزائر

  9. اعتماد سليمة عبد الحق سفيرة للجزائر في هولندا

  10. محرز "فخور" بإنجازه الجديد..وهذا ما قاله عن "الأسطورة" ماجر وسوداني