إلياس أخاموخ: "الولايات الكبرى تعيش وضعا صعبا، ويمكن إعادة فرض الحجر الصحي على بعض المدن"

على غرار ولايات العاصمة، وهران، سطيف، البليدة، قسنطينة

البلاد نت - ك.ل- قال الدكتور إلياس أخاموخ عضو اللجنة العلمية لمتابعة ورصد فيروس كورونا،أن ولايات العاصمة، وهران، سطيف، البليدة، قسنطينة، والولايات الكبرى تعيش وضعا صعبا مضيفا انه  في حال تسجيل  إرتفاع جنوني للإصابات سيتم العودة لإجراءات الحجر على بعض المدن.

وأوضح المتحدث في تصريح لإذاعة سطيف الجهوية، أن الوضعية متحكم فيها حاليا، لكن تبقى مقلقة ولا تبعث على الإرتياح ويجب التخوف من الأيام القادمة.

وأضاف أخاموخ، أن ولايات العاصمة، وهران، سطيف، البليدة، قسنطينة، والولايات الكبرى تعيش وضعا صعبا. مضيفا أنه إذا كان هناك إرتفاع جنوني للإصابات سنعود لإجراءات الحجر على بعض المدن، مشيرا إلى أنه في الجزائر سجلنا أقل من 5 بالمائة من المصابين بالسلالات الجديدة، مقارنة بانجلترا وفرنسا فيها 95 من هذه السلالة. مؤكدا في ذات السياق، أن التخوف الأكبر هو في الولايات الساحلية التي تضاعف فيها عدد السكان إلى 3 أضعاف في الصيف.

وكشف أخاموخ في ذات السياق، أن منظمة الصحة العالمية صنفت الجزائر من بين أكثر الدول أمانا في كورونا. خاصة وأنها كانت من بين أولى البلدان التي إنطلقت في عملية التلقيح ولو ببطئ. وقال أنه خلال هذا الاسبوع نستقبل مليون جرعة من اللقاح، وفي جويلية مليونين، والعدد يتضاعف في الأشهر القادمة. حتى نصل إلى المناعة الجماعية قبل نهاية العام.

 

الأكثر قراءة

  1. هذا هو سبب الخلل التقني الذي ضرب العالم

  2. موجة حر على هذه الولايات

  3. خلل تقني عالمي يعطل وسائل إعلام ومستشفيات ومطارات

  4. دراسة: مشروب آخر بدل الماء يمنح الترطيب في الطقس الحار

  5. صحة: تدشين مستشفى ببجاية أكتوبر القادم

  6. “العدل الدولية” تصدر اليوم رأيها بشأن احتلال إسرائيل للأراضي الفلسطينية

  7. رسميا.. ميلان يعلن عن صفقة موراتا

  8. العدل الدولية: إسرائيل ملزمة بإنهاء وجودها بأراضي فلسطين المحتلة

  9. الشروع في معالجة استمارات الاكتتاب الفردية

  10. عطاف: إفتكاك إفريقيا لعضوية دائمة في مجموعة العشرين مكسب ثمين وإستراتيجي