استنفار عسكري على الحدود مع تونس

بعد رصد محاولة تسلل خلية إرهابية

الجيش الوطني الشعبي
الجيش الوطني الشعبي

 

تشهد ولايات الشريط الحدودي مع الجمهورية التونسية تحليقا مكثفا لطائرات استطلاع ولمقاتلات من سلاح الجو الجزائري، في سياق تشديد المراقبة على هذه المنطقة التي تعرف من الجانب التونسي عملية عسكرية واسعة لملاحقة عناصر إرهابية. وتزامن ذلك مع نقل قوات إضافية من الجيش والدرك إلى الحدود الشرقية، سيما في بعض المناطق الواقعة على نقاط التماس وغيرها من المحاور الجبلية، لرصد تحركات الجماعات الإرهابية والعصابات الإجرامية.

شددت قوات الجيش المرابطة بالحدود الجزائرية التونسية من إجراءات الأمن على طول الشريط الحدودي، بتكثيف الدوريات الأمنية والمراقبة والحراسة ومضاعفة نقاط التفتيش، إلى جانب تكثيف الطلعات الجوية عبر العديد من المحاور والمسالك الجبلية.

وتشارك طائرات مراقبة واستطلاع تابعة للقوات الجوية في عملية مسح جوي للممرات الحدودية ليلا ونهارا، بالموازاة مع نشر قيادة الجيش لـ 5 كتائب قوات خاصة ومشاة ودرك، تضم أكثر من 3  آلاف عسكري على الحدود الجزائرية التونسية، لمواجهة احتمال تسلل خلية إرهابية يطاردها الجيش التونسي.

وتعمل القوات البرية والجوية الجزائرية المكلفة بمراقبة الحدود الشرقية مع تونس، بالتنسيق مع قيادة القوات التونسية، التي أعلنت الحرب على الجماعات الإرهابية في ولايات غرب تونس. وتقرر بعد زيارة رئيس أركان الجيوش التونسية للجزائر، فتح خط اتصال مباشر بين قيادة العمليات البرية والجوية الجزائرية في العاصمة، ونظيرتها في تونس، لتفعيل عمليات مكافحة الإرهاب وتسريع تبادل المعلومات بصفة فورية بين أجهزة أمن البلدين.

وقد وافقت السلطات العسكرية التونسية على أن يشمل نشاط التصنت السري للقوات الجزائرية المناطق الحدودية، من أجل تشديد الرقابة على الممرات الجبلية التي تستغلها الجماعات الإرهابية في التنقل عبر الحدود. وأشار مصدر أمني، إلى أن الأمر كان محل اتفاق بين الحكومتين الجزائرية والتونسية، وأدخلت هيئة أركان الجيش الوطني الشعبي حيز التنفيذ مخططا أمنيا جديدا لتشديد المراقبة على الحدود المشتركة مع تونس. ويتضمن المخطط مراقبة جوية للحدود الشرقية إلى غاية العمق التونسي، لمنع تسلل الجماعات المسلحة وتهريب أسلحة عبر تونس من ليبيا إلى الجزائر، بالإضافة إلى تسلل عناصر إرهابية.

وعلى صعيد متصل، أطلقت قوات الجيش والأمن التونسي، عملية عسكرية كبيرة لتمشيط السلسلة الجبلية الحدودية مع الجزائر، بهدف ”إحباط مخطط إرهابي يجري الإعداد له من طرف عناصر مشبوهة”، بحسب مصدر أمني مأذون. ونقلت إذاعة ”الكاف” الحكومية، عن المصدر الأمني قوله، إن ”المنطقة الحدودية تشهد تحركات لعناصر مشبوهة، وتهديدات في الجبال المتاخمة لمدينة الكاف، حيث تقوم وحدات مشتركة من الشرطة والحرس والجيش بتعقب هذه العناصر”.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. هكذا سيتم تطبيق زيادات الأجور بداية من مارس

  2. مـــوجة بـرد على هـــذه الولايـات

  3. النيابة العامة لمجلس قضاء سكيكدة تكشف تفاصيل اختفاء ومقتل المحامي والرئيس السابق لبلدية السبت

  4. هذه نسبة إمتــلاء سـدود شرق البـلاد

  5. زوابع رملية في ولايـتين

  6. عدل و القرض الشعبي الجزائري .. إطلاق عملية الدفع الالكتروني لمستحقات الإيجار

  7. رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون يجري مكالمة هاتفية مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين

  8. بالصور.. موجة برد شديدة تتسبب في تجمد قوارب صيد فوق البحر بالصين

  9. 38 مؤسسة تعليم عالي بالجزائر مصنفة ضمن أحسن 500 مؤسسة عالميا

  10. السنغال تتجاوز مدغشقر وتتأهل لملاقاة "الخضر" في نهائي "الشان"