الإرهابي الخطير "أبو البراء" يسلم نفسه للجيش في ميلة

كان ينشط ضمن الخلايا الإرهابية شرقي البلاد

البلاد.نت- سلم الإرهابي المكنى "أبو البراء"، الذي كان ينشط ضمن الخلايا الإرهابية شرقي البلاد، نفسه إلى السلطات العسكرية بالناحية العسكرية الخامسة.

وحسب المعلومات التي أفادت بها وزارة الدفاع الوطني، فإن "أبو البراء" هو إرهابي خطير يدعى في الأصل "عبد المؤمن شراونة"، سلم نفسه مساء الخميس، للسلطات العسكرية بمنطقة كاف بونعجة، بلدية الڨرارم، ولاية ميلة بالناحية العسكرية الخامسة.

وكان المعني قد التحق بالجماعات الإرهابية سنة 2012، بحوزته مسدس  رشاش من نوع كلاشنيكوف ومخزني ذخيرة مملوءين.

تجدر الإشارة إلى أن هذا الإرهابي هو أخ الإرهابي الخطير "شروانة عبد الحميد" المقضي عليه، يوم 19 نوفمبر 2018، من طرف مفرزة للجيش الوطني الشعبي بمنطقة أولاد محمد، ولاية ميلة.

وتأتي هذه النتائج لتؤكد مرة أخرى على فعالية المقاربة التي تعتمدها القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي قصد القضاء على ظاهرة الإرهاب واستتباب الأمن والطمأنينة عبر كامل التراب الوطني.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. هذه قيمة الجوائز المالية التي تحصلت عليها المنتخبات المشاركة في الشان

  2. موجة برد على هذه الولايات

  3. الفنان صالح أوقروت يعود إلى الجزائر

  4. وزارة الداخلية: أصحاب السيارات بأرقام 22 و33 ملزمون بهذه الإجراءات

  5. اختراع تقنية جديدة تسمح بإطالة عمر بطارية الهواتف إلى 9 سنوات

  6. توقیف عصابة أحياء تروج المخدرات وتبث الرعب ويسط المواطنين بالحراش

  7. بيكين تعلق على إسقاط الولايات المتحدة للمنطاد الصيني

  8. هل سـتواصل رفقة الخضر؟ .. هكذا أجاب بوقرة

  9. زوابع رملية في ولايتين

  10. طــرقــات مغلقــة بسبب الثــلوج