البروفيسور خياطي يكشف تأثير الحرائق على منسوب الأكسجين في الهواء

كشف البروفيسور مصطفى خياطي، رئيس الهيئة الوطنية لترقية الصحة وتطوير البحث، في حديثه لإذاعة سطيف، عن تأثير الحرائق الأخيرة على منسوب الأكسجين في الهواء، والآثار الناجمة عنها.

وقال خياطي إنّ نيران الحرائق تمتص الأكسجين وتؤدي الى اختناقات ،وتسبب حروقا في الأنسجة الهشة (العينان ، الفم ،الأنف ،والجلد)، ومع الحرارة المرتفعة في محيط الحريق يفقد جسم الإنسان السوائل، ويكون بحاجة ماسة الى الماء، وهذا ما يشكل عامل الخطر.

وأضاف رئيس الهيئة الوطنية لترقية الصحة وتطوير البحث "ما يحدث بسبب الحرائق وما لها من تأثير على السكان ونمط حياتهم سيكون من ضمن اهتمامات الهيئة الوطنية لترقية الصحة وتطوير البحث".

وأشار خياطي إلى أنّ فرقة الهيئة الوطنية لترقية الصحة وتطوير البحث، المكونة من عشرة أطباء وأخصائيين نفسانيين ستصل إلى عين الحمام بتيزي وزو اليوم الخميس، للتكفل بالمتضررين خاصة من الناحية النفسية، بالإضافة الى معدات وصلت الى المنطقة أمس الأربعاء.

وتابع نفس المتحدث "الفرقة تتكون من ستة 6 أخصائيين في علم النفس وأربعة 4 أطباء أخصائيين في طب أمراض القلب ،والأمراض المعدية ،والنساء والتوليد ،وطب الأطفال، وهناك فرقة أخرى تتوجه الى بجاية السبت القادم في انتظار أخرى ان استدعت الحاجة".

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. أمطار رعدية على هذه الولايات

  2. "فرانس فوتبول" تكشف عن المرشحين لنيل الكرة الذهبية اليوم

  3. آخر أرقام فيروس كورونا بالجزائر

  4. نشرية خاصة: موجة حر تمس وسط وغرب الوطن يومي السبت والأحد

  5. محرز مرشح لجائزة "الكرة الذهبية" لأفضل لاعب في العالم لعام 2022

  6. ألعاب التضامن الإسلامي.. المنتخب الوطني "U23" يتأهل إلى نصف نهائي البطولة

  7. لأول مرة منذ 2006.. ميسي خارج قائمة المرشحين لجائزة الكرة الذهبية 2022

  8. إصابة 14 شخصا في إصطدام 3 شاحنات وحافلة بالبويرة

  9. حادث مرور أليم يخلف قتيلين في بومرداس

  10. إنجاز تاريخي للرافل الجزائري في ألعاب التضامن الإسلامي