المترشحين يطالبون بتأجيل مسابقة الأساتذة إلى ما بعد رمضان!

النقابات تطالب بضمان النقل والإفطار للمؤطرين والمترشحين

انتقد المترشحون لمسابقات التوظيف لسلك التعليم والادارة قيام مصالح الوزيرة نورية بن غبريت بتنظم الامتحانات الخاصة بالمسابقة خلال شهر رمضان دون أخذ بعين الاعتبار خصوصية هذا الشهر خاصة في ظل توزيع المترشحين خارج أماكن إقامتهم، إذ سيضطرون لقطع مسافات بعيدة عن مقر سكناتهم لإجراء الامتحانات. 

وطالبت نقابات التربية بضرورة ضمان النقل والإفطار للمترشحين.

أعاب المترشحون لمسابقات التوظيف لسلك أساتذة التعليم الابتدائي وأسلاك الإدارة المزمع تنظيمها في 12 جوان الجاري، تنظيم الامتحانات خلال رمضان دون مراعاة خصوصية هذا الشهر، خاصة مع توزيع المترشحين خارج مكان إقامتهم، الأمر الذي يتطلب منهم قطع مسافات طويلة للالتحاق بمراكز الإجراء قبل الثامنة والنصف صباحا والعودة إلى ديارهم بعد انتهاء آخر اختبار في ساعة متأخرة من المساء.

وهو ما أكدته نقابات التربية التي استغربت العشوائية التي اعتمدتها مصالح بن غبريت في تحديد تواريخ الامتحانات والمسابقات خاصة ما تعلق الأمر بتنظيمها خلال الشهر الفضيل دون الأخذ بعين الاعتبار خصوصية هذا الشهر.

وأكدت النقابة المستقلة لعمال التربية والتكوين في هذا الشأن أن اقرار توزيع المترشحين خارج أماكن إقامتهم سيجبرهم على قطع مسافات بعيدة، علما أن الاختبارات تنتهي على الساعة السادسة والنصف مساء إن لم يكن هناك تأخر. وأشارت “الساتاف” على سبيل المثال الى أن المترشحين الذين يقطنون في المناطق النائية لمدينة أقبو ببجاية والذين عليهم التنقل الى خراطة او ملبوفي أقصى شرق الولاية.أو العكس من خراطة الى تازمالت او من بني معوش الى سوق الاثنين، والأمر نفسه بالنسبة للمترشحين عبر مختلف ولايات الوطن.

وأكد التنظيم ان هذا الإجراء من شأنه ان يربك المترشحين خاصة أن اغلبهم من العنصر النسوي، لاضطرارهم الى التواجد بمراكز الامتحانات باكرا أي قبل انطلاقها بربع ساعة على الأقل، والخروج منها متأخرين لأن آخر امتحان ينتهي عند حدود الساعة السادسة والنصف مساء وتساءلت النقابة عن مصير المترشحين الذين يجرون امتحان المسابقة في أماكن بعيدة عن مقر سكناهم في يوم صيام، مؤكدة ان الحل يكمن في تخصيص المؤسسات ذات النظام الداخلي لاستقبال هذه الأفواج من المترشحين أو حافلات التضامن الاجتماعي أو توجيههم الى مطاعم الرحمة. 

ودعت النقابة وزارة التربية الى فتح معاهد تكوين للأساتذة بأحسن الطرق البيداغوجية بدلا من تنظيم مسابقة في يوم واحد، يسودها الغش والمحاباة.

تجدر الإشارة إلى ان عدد المترشحين  لمسابقة التوظيف، حسب تصريحات المسؤولة الاولى عن القطاع نورية بن غبريت، أكثر من 735 ألف مترشح بينهم 513.965 مترشحا لمنصب أستاذ تعليم ابتدائي.

وسيجرون المسابقة بتاريخ 12 جوان المقبل وهي تتضمن اختبارات في مادة اللغة العربية، والمواد العلمية واللغة الفرنسية وتكنولوجيا الإعلام والاتصال بداية من الساعة الثامنة والنصف صباحا الى غاية السادسة والنصف مساء.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. هذا ما قاله بن بوزيد حول إمكانية الرجوع إلى الغلق الكلي

  2. لماذا استلقيتَ أنت على الأرض أمام ضربة محرز الحرّة؟..ميسي يجيب!

  3. فيديو..شاهد الهدف "الخرافي" للمنتخب المصري في شباك السودان

  4. تنبيه خاصّ : أمطار رعدية غزيرة في 23 ولاية

  5. هدف فلسطيني "عابر للقارات" في مرمى السعودية!

  6. توضيح من الدرك الوطني حول سرقة السيارات في الطريق السيار

  7. المنتخب الجزائري يتأهل لربع نهائي كأس العرب

  8. اجتماع مجلس الوزراء هذا الأحد..لمتابعة مشاريع 4 قطاعات

  9. بداية من اليوم.. المطعمون ملزمون بتقديم تحليل "PCR" سلبي للسفر إلى فرنسا

  10. الفراعنة يقتسمون صدارة المجموعة مع الخضر