بوتفليقة: حرّروا البلديات

قرّر ترسيم 18 جانفي يوما وطنيا للبلديات

طالب رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، صباح اليوم الخميس، بــ "تحرير البلديات" من الممارسات البيروقراطية، ودعا إلى تسريع إطلاق مجمع اللغة الأمازيغية، مؤكدا على ضرورة فتح فضاءات أوسع لهذه اللغة الوطنية في البلديات.

في افتتاح لقاء وزير الداخلية والجماعات المحلية نور الدين بدوي مع رؤساء المجالس البلدية ، بقصر الأمم في نادي الصنوبر بالعاصمة، ركّز بوتفليقة في رسالته إلى المشاركين في اللقاء، قرأها نيابة عنه الأمين العام لرئاسة الجمهورية حبة العقبي، على وجوب "تحرير البلديات من البيروقراطية وتمكينها من الحصول على الموارد اللازمة".

وأهاب بوتفليقة بالأميار لـ "الاستجابة إلى طلبات المواطنين". 

وقرر رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة ترسيم يوم 18 جانفي من كل سنة يوما وطنيا للبلديات، وقال الرئيس بوتفليقة في رسالته بهذه المناسبة أنه سيتم عقد اجتماع برؤساء المجالس البلدية والولائية كل سنة في نفس اليوم ( 18 جانفي ).

 

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. أمطار رعدية غزيرة مرفوقة بحبات البرد على هذه الولايات

  2. خبير في علم الفيروسات يكشف عن احتمال تأثير لقاح كورونا على الإنجاب

  3. الجوية التونسية تعلق جميع رحلاتها من وإلى المغرب

  4. رسميا.. رياض محرز ضمن أفضل 20 لاعبا في العالم

  5. محمد صلاح يرفض حضور حفل تسليم الكرة الذهبية

  6. دولة أفريقية أخرى تصفع نظام المخزن

  7. مركز صادم لنيمار في ترتيب الكرة الذهبية

  8. ماجر يعتبر المنتخب الوطني محظوظا لهذا السبب

  9. لعمامرة: الجزائر تشعر الآن أنها دولة مواجهة مع الكيان الصهيوني

  10. مرسوم : إلغاء الحظر على تجمّعات الأشخاص والحفلات العائلية ومراسم الجنائز