مسيرة “الغضب” ببجاية يوم عيد العمال

تكتل النقابات يجمع توقيعات 32 نائبا لإخطار المجلس الدستوري

أرشيف
أرشيف

جمع أطراف التكتل المستقل اكثر من 32 توقيعا لنواب البرلمان على مشروع عريضة إخطار المجلس الدستوري، بعدم دستورية قانون التقاعد الجديد باعتباره شرط اساسي لإيداعها على مستوى المجلس. وأرجع التنظيم تأخر العملية إلى انشغال النواب بالحملة الانتخابية بالولايات.

بالموازاة مع ذلك دعات اطراف التكتل، العمال والموظفين، للتجند بقوة لإنجاح مسيرة النضال والكرامة المقررة انطلاقا من ملعب الوحدة الافريقية إلى مقر ولاية بجاية بتاريخ الفاتح ماي. 

وعقدت نقابات التكتل المستقل اجتماعا تنظيميا لتقييم مدى تقدم مختلف الملفات التي باشرت معالجتها اطراف هذا التجمع، على رأسها قرار إخطار المجلس الدستوري بعدم دستورية إجراءات إلغاء التقاعد النسبي ودون الشرط السن، التي تضمنها قانون التقاعد الجديد.

وقال في هذا الشأن رئيس نقابة الانباف الصادق دزيري أن التنظيم تحصل على توقيعات اكثر من 32 نائبا إلى غاية اليوم يمثلون مختلف التشكيلات السياسية، في انتظار جمع بقية التوقيعات.

مرجعا هذا التأخر إلى انشغال النواب بالحملة الانتخابية عبر الولايات. وقال دزيري في هذا الشأن إن اطراف التكتل قررت التنقل إلى الولايات لجمع التوقيعات المتبقية ولبوغ 50 توقيعا حتى يتسنى اخطار المجلس الدستوري، بعدم دستورية قانون التقاعد الجديد باعتباره شرطا اساسيا لإيداعها على مستوى المجلس واضاف أن العملية ستتم في غضون الايام القليلة المقبلة.

وفيما يخص حملة المليون توقيع، عكف ممثلو النقابات المستقلة في التكتل، على تقييم مدى تقدم جمع المليون توقيع للاطاحة بقانون التقاعد الجديد، حيث تم تسجيل تقدم كبير في هذا الاتجاه، كونه مطلبا عماليا، يضيف محدثنا، ولقي التفاف كبير من قبل منخرطي جميع النقابات بهدف الاطاحة بالاجراءات التي مست حق العامل في التقاعد النسبي ومعاتبة الحكومة على إقصائه من هذا الحق دون استشارته للبحث عن حلول كفيلة بحماية المكتسبات العمالية دون المساس بتوازنات صناديق الضمان الاجتماعي.

من جهته، اكد ايدير عاشور أنه تقرر تنظيم المسيرة الوطنية من ملعب الوحدة الافريقية إلى مقر ولاية بجاية بتاريخ الفاتح ماي وباشرت مختلف التنظيمات في تجنيد قواعدها لإنجاح المسيرة.

وقال ايدير امس في تصريح لـ«البلاد” إن تاريخ الفاتح ماي ليس عيدا للعمال وإنما يوم نضال لوقف تجاوزات الحكومة وارباب العمل فيما يخص المساس بمكاسب العمال. واكدت اطراف التكتل أن نظام التقاعد لا يحسمه البرلمان ولا الحكومة ولا النقابات لوحدها، بل جميع الموظفين بتكتلهم وتوحدهم.  

 

 

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. أمطار رعدية غزيرة في هذه الولايات

  2. (بالصور) .. الصين تنجح في إستنساخ 4 مدن أوروبية

  3. "الفاف" تكشف طبيعة إصابة بدران

  4. الصين تؤيد إنضمام الجزائر للمجموعة الإقتصادية "بريكس"

  5. حجز 6 جوزات سفر و400 مليون سنتيم بحوزتهم .. تفكيك شبكة إجرامية بحسين داي بالعاصمة

  6. هكذا تخطط "البارصا" لإسترجاع ميسي

  7. ‏"أبل" تحل مشاكل الكاميرا في "آيفون 14 برو" و"آيفون 14 برو ماكس"

  8. بلعريبي يعاين وتيرة سير أشغال إنجاز ملعب الدويرة

  9. وزير الداخلية يعطي إشارة انطلاق عملية الإحصاء العام للسكان والإسكان

  10. السلسلة العالمية للكاراتي 2022.. لويزة أبوريش تهدي الجزائر ميدالية ذهبية