مسيرة “الغضب” ببجاية يوم عيد العمال

تكتل النقابات يجمع توقيعات 32 نائبا لإخطار المجلس الدستوري

أرشيف
أرشيف

جمع أطراف التكتل المستقل اكثر من 32 توقيعا لنواب البرلمان على مشروع عريضة إخطار المجلس الدستوري، بعدم دستورية قانون التقاعد الجديد باعتباره شرط اساسي لإيداعها على مستوى المجلس. وأرجع التنظيم تأخر العملية إلى انشغال النواب بالحملة الانتخابية بالولايات.

بالموازاة مع ذلك دعات اطراف التكتل، العمال والموظفين، للتجند بقوة لإنجاح مسيرة النضال والكرامة المقررة انطلاقا من ملعب الوحدة الافريقية إلى مقر ولاية بجاية بتاريخ الفاتح ماي. 

وعقدت نقابات التكتل المستقل اجتماعا تنظيميا لتقييم مدى تقدم مختلف الملفات التي باشرت معالجتها اطراف هذا التجمع، على رأسها قرار إخطار المجلس الدستوري بعدم دستورية إجراءات إلغاء التقاعد النسبي ودون الشرط السن، التي تضمنها قانون التقاعد الجديد.

وقال في هذا الشأن رئيس نقابة الانباف الصادق دزيري أن التنظيم تحصل على توقيعات اكثر من 32 نائبا إلى غاية اليوم يمثلون مختلف التشكيلات السياسية، في انتظار جمع بقية التوقيعات.

مرجعا هذا التأخر إلى انشغال النواب بالحملة الانتخابية عبر الولايات. وقال دزيري في هذا الشأن إن اطراف التكتل قررت التنقل إلى الولايات لجمع التوقيعات المتبقية ولبوغ 50 توقيعا حتى يتسنى اخطار المجلس الدستوري، بعدم دستورية قانون التقاعد الجديد باعتباره شرطا اساسيا لإيداعها على مستوى المجلس واضاف أن العملية ستتم في غضون الايام القليلة المقبلة.

وفيما يخص حملة المليون توقيع، عكف ممثلو النقابات المستقلة في التكتل، على تقييم مدى تقدم جمع المليون توقيع للاطاحة بقانون التقاعد الجديد، حيث تم تسجيل تقدم كبير في هذا الاتجاه، كونه مطلبا عماليا، يضيف محدثنا، ولقي التفاف كبير من قبل منخرطي جميع النقابات بهدف الاطاحة بالاجراءات التي مست حق العامل في التقاعد النسبي ومعاتبة الحكومة على إقصائه من هذا الحق دون استشارته للبحث عن حلول كفيلة بحماية المكتسبات العمالية دون المساس بتوازنات صناديق الضمان الاجتماعي.

من جهته، اكد ايدير عاشور أنه تقرر تنظيم المسيرة الوطنية من ملعب الوحدة الافريقية إلى مقر ولاية بجاية بتاريخ الفاتح ماي وباشرت مختلف التنظيمات في تجنيد قواعدها لإنجاح المسيرة.

وقال ايدير امس في تصريح لـ«البلاد” إن تاريخ الفاتح ماي ليس عيدا للعمال وإنما يوم نضال لوقف تجاوزات الحكومة وارباب العمل فيما يخص المساس بمكاسب العمال. واكدت اطراف التكتل أن نظام التقاعد لا يحسمه البرلمان ولا الحكومة ولا النقابات لوحدها، بل جميع الموظفين بتكتلهم وتوحدهم.  

 

 

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. مرتبة إفريقية وعربية جديدة للمنتخب الوطني في تصنيف "فيفا" الجديد

  2. أليك بالدوين يقتل مديرة التصوير ويصيب المخرج عن غير قصد أثناء تصوير فيلم

  3. طرد وفد مغربي من اجتماع مرموق في جنوب أفريقيا

  4. أسعار النفط تواصل تسجيل أرقام مرتفعة

  5. مصادر البلاد  : كلمات ممثلي الدول الخليجية بالأمم المتحدة الخاصة بالصحراء الغربية، مجرد مهاترات و مغالطات سخيفة لتضليل الرأي العام الدولي

  6. 10 تكوينات "ماستر" مفتوحة لحاملي الليسانس في "جميع التخصصات"

  7. الحكم بالسجن لمدة 10 أشهر مع وقف التنفيذ ضد الدولي الفرنسي كريم بنزيمة

  8. "العربية فقط" في مراكز التكوين المهني بالجزائر

  9. بيان لميترو الجزائر يوضح أسباب توقفه المؤقت بالأمس

  10. سر محيربعد نجاة كل ركاب طائرة أميركية تحطمت واحترقت!