هذه رسالة المترشحين الـ5 للشعب الجزائري

خلال المناظرة التلفزيونية التاريخية

إستعرض المترشحون الخمسة للانتخابات الرئاسية ليوم 12 ديسمبر، مساء هذا الجمعة، أهم الوعود و الالتزامات التي يتضمنها برامجهم الانتخابية. وهذا خلال المناظرة التلفزيونية التي نظمتها السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات بالمركز الدولي للمؤتمرات (الجزائر)، حيث تناول المترشحون الكلمة تباعا حسب قرعة تم تنظيمها بالمناسبة، أجابوا خلالها على أسئلة تعلقت بمختلف الجوانب و المجالات.

حيث تم تخصيص السؤال الأخير كرسالة يوجهها المترشحون للشعب الجزائري، وهذا أهم ما ورد في إجابتهم:

 

بن فليس  : "انا مترشح للرئاسيات أحمل على عاتقي تطلعات الشعب الجزائري الذي يريد أن يعيش مواطنته غير منقوصة أتعهد ان انجز ما كتبته في برنامجي و الجزائر تنجح بتقوية الجبهة الداخلية .. الشعب انا خادم له ان رضي لي ان اكون خادمه"

ميهوبي " انا ابن الشعب و تقدمت من اجل الشعب املك برنامج يملك إجابات للمواطن العادي و لهذا وضعت له عنوان "التزم" اسعى ان استعيد الثقة و بناء جسور بيني و بين الشعب و بناء الجزائر التي يتطلع إليها ..يمكننا بناء  جمهورية المؤسسات التي حتى إن إعترضتها هزات ستجد المؤسسات التي تحميها .. اريد حتى من المواطنين الذين لهم موقف من الإنتخابات أن يساهموا في بناء الجزائر و اقول للفاعلين في الحراك لا نملك شارعين بل شارع واحد لكل الجزائريين لا نملك شعبين ان وفقت سأكون حامي لسلمية الحراك و اجعل من يوم 22 فيفري يوم لسيادة الشعب". 

بن قرينة :" لم اكن طرفا في العهدة الخامسة.. الحراك حقق عددا من مطالبه الاساسية بإلغاء التمديد و العهدة الخامسة و محاكمة ارباب المال الفاسد ولا زالت بعض المطالب لم تتحقق .. سأعمل على ان يحكم الجزائري نفسه بنفسه.. كلنا اخوة في الوطن هنالك من يختلف معنا ويرون ان الحل في المرحلة الإنتقالية هم شركاء سأفتح حوار معهم من اجل النسيج المجتمعي و نبقي على اللحمة الوطنية تحت شعار جيش شعب خاوة خاوة " .

بلعيد : "حراك 22 فيفري هو عبارة عن ثورة.. الناس تتكلم عن الجمهورية الجديدة هذه الجمهورية مستحيل ان نمشي اليها باساليب باردة لابد للشعب ان يتفطن ان بعض الخطب الرنانة لاتجدي لابد ان نتحلى بالذاكرة و الذكاء .. أنا تقدمت بايادي بيضاء لقد عشت الإضطهاد منذ عشرين سنة الكثير فاتونا بالأقدمية لكن مافتوناش بالخبرة  انا إبن الإستقلال اتحمل مسؤوليتي ".

تبون : " لازم إعطاء كل ذي حق حقه .. الحراك نعمة و هو مبارك لأنه جنب الجزائر كوارث ...  كانت ستحدث اودية من الدماء و مؤامرات لولا عناية الجيش... اليوم ننعم بحرية التعبير... ما حققه الحراك في اسابيعه الأولى كسر الصورة التي كانت تعطى على الجزائر حينما كنا عرضة للتنكيت... الشعب ابان عن تحضره بسلميته واوقف العهدة الخامسة وتم إلقاء القبض على المتامرين... الشعب يستاهل كل التقدير و التضحية من اجله ... و انا سخرت حياتي لهذا الوطن ... حددت 54 إلتزام تطبق حرفيا ..  لن اترك اي احد يسلب الارادة الشعبية و اتعهد انني سأكون وفيا لكل طلبات الحراك " 

 

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. الوزارة الأولى : رفع الحجر الصحّي عبر كامل التراب الوطني

  2. تأشيرة سياحية لمدّة 05 سنوات إلى الإمارات..مقابل شرط واحد

  3. العودة إلى نظام الموسم الدراسي بثلاثة فصول

  4. أسعار النفط تواصل صعودها

  5. وزارة التربية تنشر رزنامة الإختبارات الفصلية للسنة الدراسية 2021 2022

  6. الجزائر تسجّل أدنى زيادة يومية لحالات الإصابة والوفاة بكورونا..منذ أكثر من سنة

  7. نجم كروي إفريقي سابق يعاتب ديلور

  8. هكذا يتم تقويم التلاميذ واحتساب المعدلات الفصلية والسنوية في الأطوار التعليمية الثلاث

  9. 3 سنوات حبسا نافذا في حق الوزيرة السابقة هدى فرعون

  10. إستئناف الرحلات التجارية بإتجاه كندا وتدعيم الرحلات نحو تونس