وزارة التعليم العالي "ضعف التلقيح ضد كورونا في الوسط الجامعي، يضع سير السنة في وضع غير مستقر"

 أكدت وزارة التعليم العالي و البحث العلمي أن ضعف الإقبال على التلقيح ضد فيروس كوفيد-19 في الوسط الجامعي، يضع سير السنة في وضع غير مستقر لاسيما مع تزايد حالات الإصابة بهذا الفيروس

ووجهت مصالح الوزير عبد الباقي بن زيان، مراسلة إلى مديري مؤسسات التعليم العالي، والمكلفة بتسيير شؤون إدارة المديرية العامة للديوان الوطني للخدمات الجامعية، و مديري الخدمات الجامعية تخص" أهمية عملية التلقيح ضد فيروس كوفيد-19".

و اوضحت الوزارة أنه بالرغم من المراسلات العديدة للوزارة بشأن عملية التلقيح ضد فيروس كوفيد-19 في الوسط الجامعي، والتي تم العمل على توفير كل الوسائل والآليات التي تساهم في إنجاحها، وضمان توفر اللقاح لفائدة أعضاء الأسرة الجامعية، وذلك بالتنسيق مع وزارة الصحة بمصالحها المختلفة،إلا أن المتابعة المستمرة لهذه العملية كشفت وللأسف، أن الإقبال على تلقي اللقاح ضد فيروس كوفيد-19 في الوسط الجامعي لم يرق إلى المستوى المأمول، وهو ما يضع سير السنة الجامعية في وضع غير مستقر لاسيما مع تزايد حالات الإصابة بهذا الفيروس على المستوى الوطني.

و أكدت الوزارة من خلال المراسلة أن حماية أعضاء الأسرة الجامعية من خطر هذا الفيروس الخبيث لا تحتاج حاليا سوى احتكاما للضمير الإنساني والحسن المدني وروح المسؤولية لدى كل فرد من أفراد ألاسرة الجامعية. و طالبت الوزارة من مصالحها، مواصلة حملات التلقيح ضد فيروس كوفيد-19 على مستوى المؤسسات الجامعية، ودعوة الطلبة والأساتذة والعمال، بكل آليات التواصل والتحسيس المتاحة، من أجل تلقي اللقاح، حماية لهم ولعائلاتهم، ومساهمة منهم في تعزيز الأمن الصحي على مستوى مؤسساتهم الجامعية خصوصا، وعلى المستوى الوطني عموما.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. ظهور حيتان الأوركا في السواحل الجزائرية .. وزارة الصيد البحري توضح!

  2. أمطار رعدية تصل إلى 25 ملم على هذه الولايات

  3. أمطار رعدية تصل إلى 25 ملم على هذه الولايات

  4. الدفاع الروسية تتهم هذه الدولة في انتشار جدري القردة

  5. رصد أول ظهور للسلطعون الأزرق بسواحل ولاية جيجل

  6. رياح قوية وأمواج عالية على هذه السواحل

  7. النفط الجزائري يتصدر خامات "أوبك"

  8. سوناطراك توقع عقدا مع سينوباك الصينية بـ490 مليون دولار

  9. إتحاد العاصمة ينعي رحيل لاعبه السابق الكاميروني "كاكو"

  10. أول تعليق لزدادكة بعد دعوة بلماضي !