وزارة الفلاحة تعلن إتخاذ ترتيبات فورية لضبط شعبة اللحوم الحمراء

أعلنت وزارة الفلاحة والتنمية الريفية في بيان لها اليوم الأربعاء، عن إتخاذ سلسلة من الترتيبات الفورية لضبط شعبة اللحوم الحمراء بهدف تطوير المهنة والمحافظة على السلالات و لغرض توفير لحوم حمراء للمواطن "بالنوعية و بأسعار مقبولة".

وجاء ذلك بالإجماع بين مختلف الفاعلين في الشعبة، خلال لقاء وطني لمناقشة مسألة ضبط شعبة اللحوم الحمراء ترأسه وزير القطاع محمد عبد الحفيظ هني.

وتتضمن هذه الترتيبات تكثيف نظام الثلاثية الذي يتضمن التعاون بين المربي والديوان الوطني لتغذية الأنعام لتوفير الأعلاف بسعر ثابت 2600 دج/ قنطار والجزائرية للحوم الحمراء التي تتكفل بشراء المنتوج وتعميمه عبر كل المناطق استجابة لطلب الموالين بهدف استقرار المهنة وضمان توفير الأعلاف وبيعها وتنظيمها بأسعار مدروسة.

كما تقرر – وفق ذات البيان- غلق أسواق الماشية طوال مدة العملية الكبرى للإحصاء الوطني للثروة الحيوانية، مع الترخيص للتسويق المباشر للأغنام من الموال إلى المذابح لضمان وفرة المنتوج، وتذكير المهنيين بأن عملية إحصاء الماشية وإنشاء قاعدة بيانات تبقى تحت إشراف الولاة المكلفين بمتابعة هذه العملية الهامة.

ومن جملة التدابير المتخذة توفير مادة الشعير مباشرة للموالين بكميات مضاعفة تقدر بـ 18 كلغ/الشهر بدلا من 9 كلغ/الشهر كما كان معمولا به سنة 2021، وتسهيل عملية نقل لحوم البقر من الجنوب التي تم ذبحها في مذابح مراقبة بولايتي تمنراست وأدرار في انتظار توسيعها إلى ولايات أخرى.

ولذات الغرض، تقرر وضع مخبرين للتحاليل الطبية حيز الخدمة بداية من جانفي 2023، وذلك تحت وصاية المعهد الوطني للطب البيطري، تتمثل مهمتهما في تحليل عينات الماشية قبل ذبحها مع نتائج تحاليل فورية، وذلك بولايتي أدرار وتمنراست، والذي سيسمح بتقليص آجال الحصول على نتائج التحاليل التي كانت تٌجرى بالمخبر المركزي بالعاصمة من 20 يوما إلى يومين.

ترخيص حصري "للجزائرية للحوم الحمراء" بتسويق لحوم البقر الطازجة بداية من جانفي 2023

وأوضحت الوزارة الوصية وفق ذات البيان، أنه ولضمان تموين وضبط السوق، تم الترخيص الحصري للشركة الجزائرية للحوم الحمراء بتسويق لحوم البقر الطازجة بكميات مدروسة بداية من يناير 2023، مع اتخاذ الإجراءات المناسبة التي تضع حدا لنشاط الدخلاء على المهنة من الوسطاء والمحتكرين الذين لا ينتمون إلى فئة المربين والمهنيين الحقيقيين.

وذكر الوزير خلال ذات الإجتماع بالإجراءات التحفيزية التي إتخذتها الدولة لصالح تطوير هذه الشعبة وضرورة استغلال القدرات الكبيرة التي تتوفر عليها بلادنا. وبالدور الريادي للجزائر في ضمان أمنها الغذائي بفضل التطبيق الصارم لإلتزامات رئيس الجمهورية المكرسة في برنامج عمل الحكومة وفي ورقة الطريق التي تخص مختلف الشعب الفلاحية على مدى 2025-2030-2035.

كما ذكر هني خلال اللقاء الذي جمعه بالموالين والمربين والمهنيين بانطلاق العملية الكبرى للإحصاء الوطني للثروة الحيوانية باستعمال التكنولوجيا الحديثة التي تسمح بتحديد هوية القطيع و تتبع موقعه الجغرافي، و بضرورة انخراط الجميع لإنجاح هذه العملية ، مستعرضا عينة من الوسائل المستعملة في التجربة التي أطلقتها مؤخرا المؤسسة العمومية تحت الوصاية الجزائرية للحوم الحمراءALVIAR.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. "الفيفا" يحسم الجدل بشأن هدف اليابان الثاني في شباك إسبانيا

  2. (فيديو).. كافاني يحطم شاشة "الفار" بعد إقصاء الأوروغواي من المونديال!

  3. تفاصيل جديدة حول تأسيس بنك الإسكان

  4. منتخب البرازيل يتلقى ضربة موجعة قبل مواجهة كوريا الجنوبية

  5. سواريز

    سواريز يفتح النار على "الفيفا" بعد خروج الأوروغواي من مونديال قطر

  6. تقارير برازيلية: بيليه لم يعد يستجيب للعلاج الكيميائي

  7. ملك الأردن يشرع في زيارة إلى الجزائر بداية من اليوم

  8. الرئيس تبون يستقبل الملك الأردني عبد الله الثاني بن الحسين

  9. قميص ألمانيا يخسر نصف قيمته بعد الخروج من المونديال

  10. الجمارك تحجز أكثر من 115 ألف قرص مهلوس