الأطباء الجزائريون "عصاميون" ولهذه الأسباب تمّ رفض مقترحات حسبلاوي

ندوة صحفية للتنسيقية الوطنية المستقلة للأطباء المقيمين الجزائريين

أكدت التنسيقية المستقلة للأطباء المقيمين "CAMRA"، اليوم الجمعة ، عدم تلقّيها أي دعوة لعقد جلسة حوار جديدة مع وزارة الصحة لبحث المطالب التي يرفعها الأطباء المحتجون ، بعد أن قررت جمعياتهم العامة مواصلة الإضراب الذي تشنّه التنسيقية منذ 5 أشهر.

وقال ممثل التنسيقية محمد طيلب ، في ندوة صحفية مشتركة مع نقابة الأطباء العامين اليوم الجمعة ، إن الأطباء المقيمين لم يتلقوا إلى حدّ الآن دعوة للحوار ، بعد رفضهم قبول المقترحات التي تقدمت بها مصالح الوزير حسبلاوي بعد اجتماعه الأخير مع ممثلين عن الأطباء المضربين .

وكشف طيلب أن محضر الجلسة الأخيرة التي جمعت الأطباء المقيمين مع وزارة الصحة ، كان مفاجئا ، حيث تمّ إلغاء عدّة نقاط تمّ الاتفاق عليها خلال الاجتماع ، من بينها مقترح بالمراجعة الشاملة للقانون الأساسي للطبيب المقيم ، الذي تحوّل إلى مجرد تعديلات طفيفة على بعض البنود ، وهو ما دفع الجمعيات العامة للمقيمين ، بالإضافة إلى عدم معالجة المطلب الأساسي بشأن إلغاء إجبارية الخدمة المدنية ، إلى الاتفاق على رفض المقترحات ومواصلة الإضراب.

كما عبّر ممثلو الأطباء المقيمين عن عدم رضاهم على الوثيقة التي أصدرتها وزارة الصحة عقب الاجتماع ، معتبرين أنها لا ترقى إلى أن تكون محضرا للاجتماع من ناحية الشكل والمضمون ، خاصة وأنها لا تحمل أي توقيع للوزير حسبلاوي.

وفي إجابة على سؤال بخصوص مطلب ترقية التكوين البيداغوجي للأطباء المقيمين ، قال ممثلو" CAMRA" إن طلبة الطب في الجزائر هم طلبة عصاميون يكوّنون أنفسهم بالاعتماد على مجهودهم الخاص ،  بسبب النقص الذي تعانيه المصالح الاستشفائية الجامعية من حيث العتاد والمنشورات والمكتبات الجامعية و ضعف التأطير من ناحية الكمّ بسبب قلة البروفيسورات مقابل العدد الكبير للأطباء المقيمين ، في حين  يشرف بروفيسور في الخارج على طبيبين فقط ، بالإضافة إلى غياب التربصات والعطل العلمية لفائدة الأطباء المكوّنين.

من جهته، عبّر ممثل نقابة الأطباء العامين ، عن دعمه لمطالب الأطباء المقيمين ، بما في ذلك إلغاء إجبارية الخدمة المدنية بشكل تدريجي ، إلى جانب العمل على إنشاء مستشفيات جامعية كبيرة بمناطق الجنوب والهضاب العليا للتكفل بتقديم الخدمات الطبية لجميع المواطنين.

وبخصوص إمكانية الإعلان عن سنة بيضاء في كليات الطب ، قال ممثل تنسيقية الأطباء المقيمين إن ذلك ليست من صلاحيات التنسيقية ، مؤكدا في نفس الوقت على أن المقيمين مستعدّون لإتمام المتطلبات البيداغوجية التي يفرضها عليهم برنامج التكوين في حالة توقيف الإضراب بعد التوصّل إلى حلول ترضي الجميع.

 

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. موجة برد قوية في هذه الولايات

  2. نشرية خاصة : تساقط ثلوج وأمطار غزيرة على هذه الولايات

  3. بعد إلغاء سحب رخصة السياقة.. كل ما يجب أن تعرفه عن قيمة الغرامات الجزافية.. وهذا هو تصنيف المخالفات

  4. الكاف: تغيير ملعب مباراة القمة بين المغرب ومصر في ربع نهائي كاس افريقيا

  5. هكذا علق محمد صلاح على إقصاء الخضر المبكر

  6. وزير التربية الوطنية: رئيس الجمهورية هو من يقرر استئناف الدراسة من عدمها

  7. وزارة التجارة تجمد البيع بالتخفيض "الصولد" !

  8. تعيين جهيد زفيزف مناجيرا عاما جديدا للخضر

  9. الوزير الأول يترأس اجتماعا للحكومة

  10. بسبب تداعيات كورونا ..تعليق أنشطة وامتحانات معظم الجامعات