بارون الشعيـر تحت المجهـر

تقوم السلطات المختصة بتحقيقات معمقة

يوجد أحد أكبر البارونات على مستوى ولاية الجلفة والمختص في المضاربة في مادة الشعير المدعم في حالة غضب كبير بعدما تعرضت مصالحه ومصالح بعض البزناسية ممن امتهنوا المضاربة في الشعير حرفة للربح السريع وذلك بعدما قررت الدولة توقيف دعم المادة تنفيذا لمطلب فيدرالية الموالين الذين لا يصل لهم الشعير المدعم ويستفيد منه هذا البارون وأصدقاؤه عن طريق المضاربة.

 وتقوم السلطات المختصة بتحقيقات معمقة بسبب ما يقوم به هذا البارون الذي جنى الملايير من مهنة المضاربة على ظهر الفلاحين، مما جعل عددا من الموالين ينادونه بـ«مصاص الشعير”.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. أمطار رعدية في 8 ولايات

  2. "جميلُ الجزائر" الذي لا ينساه الصينيون..منذ 50 عامًا!

  3. أسعار النفط تواصل تعافيها

  4. بلايلي يرد على شائعات وقوعه في فحص كشف المنشطات مرة ثانية

  5. أمطار رعدية في عدد من ولايات الوطن

  6. شروط "جديدة" لدخول مقرّ السفارة الأمريكية بالجزائر

  7. وكالة الفضاء وديوان الأرصاد الجوية..لإعادة بعث "السدّ الأخضر"

  8. بن عبد الرحمان: "الدولة تتخلى عن أرباح سوناطراك وسونلغاز لتوسيع استثماراتهما"

  9. 12 مشروع قانون للتصويت عليها يوم غد الثلاثاء

  10. السيسي يعلن عن إنهاء حالة الطوارئ في مصر