كل المؤسسات الحقوقية العالمية مطالبة بالضغط على حكوماتها لوقف العدوان الصهيوني على الفلسطينيين

دعت الهيئة الفلسطينية المستقلة لحقوق الإنسان كل المؤسسات والجمعيات الحقوقية العالمية للضغط على حكوماتها للمطالبة بوقف العدوان والإبادة الجماعية التي يرتكبها الكيان الصهيوني ضد المدنيين في قطاع غزة والضفة الغربية.

وأوضح رئيس الهيئة, جميل سرحان, في حديث ل/واج أن مؤسسته الحقوقية وجهت "عدة رسائل لمؤسسات حقوق الإنسان على مستوى عديد الدول تطالبها فيها بالضغط على حكوماتها من أجل وقف العدوان الصهيوني على غزة والضفة الغربية وتسريع عملية إدخال المساعدات الإنسانية ونقل الجرحى إلى خارج القطاع للعلاج, بالإضافة إلى توجيه نداءات إغاثة إلى الأطباء على مستوى الدول العربية والأجنبية للمساعدة ومد يد العون لمعالجة الجرحى".

و أفاد سرحان أن المؤسسات الحقوقية في فلسطين تسعى "لتوثيق جرائم الاحتلال و انتهاكات حقوق الإنسان وتحاول تداول المعلومات و ايصالها إلى كل الجهات المحلية والإقليمية والدولية", مضيفا أن هيئته شاركت هذه البيانات مع مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة ومكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان لاطلاعهم بكل التفاصيل اليومية لواقع انتهاكات حقوق الإنسان بالأراضي الفلسطينية المحتلة, خاصة بقطاع غزة.

و أكد ذات المتحدث على أهمية نشر المعلومات المتعلقة بانتهاكات حقوق الإنسان وبمجازر الإبادة الجماعية على نطاق واسع "للتأثير على الرأي العام العالمي وكشف الحقائق عما يرتكبه الاحتلال الصهيوني بحق أبناء الشعب الفلسطيني".

و في ذات السياق, طالب جميل سرحان, الإعلاميين ومؤسسات حقوق الإنسان وحتى الأفراد "بضرورة بذل أكبر جهد في نشر الوقائع والمعلومات لمساندة القضية الفلسطينية وحق الشعب الفلسطيني في الحياة وبشكل يظهر جليا انتهاكات حقوق الإنسان, وذلك باستخدام كل الوسائل, بما في ذلك وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي, فأي تغريدة أو صورة أو فيديو ينشر حول الانتهاكات الصهيونية ضد غزة سيأتي بنتائج على الصعيد الدولي والأممي".

و أشار السيد سرحان أن هيئته بصدد توثيق جميع الجرائم والمجازر في "ملفات قانونية يتم رصدها و استكمالها و جمع البيانات بشأنها من أجل تقديمها إلى المحكمة الجنائية الدولية".

و دعا المحكمة الجنائية بضرورة اتخاذ إجراءات "فعلية وجدية دون مماطلة" ضد ما يقوم به الكيان الصهيوني من انتهاكات صارخة لحقوق الإنسان في غزة وفلسطين عامة, مشيرا إلى أن الأمر يستوجب إصدار مذكرات قبض بحق المسؤولين الصهاينة.

وأكد الحقوقي أنه من خلال متابعة الهيئة لانتهاكات حقوق الإنسان التي تمارسها قوات الاحتلال, يتضح جليا "ممارسة وقائع واضحة لجريمة الإبادة الجماعية, حيث يتم استهداف المدنيين ومربعات سكانية بهدف إيقاع أكبر عدد ممكن من الخسائر والشهداء, ويتم استهداف المستشفيات بهدف إخراجها عن الخدمة ولكي لا تقوم بدورها في معالجة الجرحى, بالإضافة إلى منع المساعدات ومنع وصولها لكي يفقد من لم يتم استهدافه مباشرة, حقه في الحياة بسبب الجوع".

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. أمطار غزيرة ورعود عبر هذه الولايات

  2. وفاة الحارس ساركيتش عن 26 عاما بعد نحو أسبوع من اختياره أفضل لاعب في لقاء بلجيكا

  3. قمة مجموعة الـ7 لكبار المصنعين في العالم بإيطاليا : رئيس الجمهورية سيلقي خطابا ويجري لقاءات مع قادة كبار في العالم

  4. مولودية الجزائر بطلا للدوري المحترف ونجم بن عكنون ووادي سوف يسقطان إلى القسم الثاني

  5. وزير الري يضع حيز الخدمة مشروع تزويد تيارت بالمياه الصالحة للشرب من الشط الشرقي

  6. رئيس الجمهورية يلتقي رئيسة وزراء إيطاليا بقلعة بورجو إغانسيا

  7. برنامج مباريات السبت في كأس أوروبا 2024

  8. تعديل برنامج سير قطارات ضاحية الجزائر في عيد الاضحي

  9. مقتل 8 جنود وضباط احتراقاً بغزة

  10. رئيس الجمهورية يعود إلى أرض الوطن بعد مشاركته في قمة السبع