Scroll To Top

"زوس".. حكاية الرئيس البرتغالي "مانويل تيكسيرا غوميز" تروى في الجزائر

عرض لأول مرة في "دار الأوبرا" بالعاصمة

المشاهدات : 126
0
آخر تحديث : 22:07 | 2017-02-17
الكاتب : ق.ث

لافتة الفيلم

عرض بـ"أوبرا الجزائر بوعلام بسايح" في العاصمة ولأول مرة، الفيلم الروائي الطويل "زوس" المكرس لحياة ومسيرة الرئيس البرتغالي مانوييل تيكسيرا غوميز (1862-1941) الذي توفي بمدينة بجاية. وتناول الفيلم للمخرج البرتغالي باولو فيليب مونتيرو وهو من إنتاج مشترك جزائري- برتغالي، وتم تصوير جزء منه بمدينة بجاية، حياة هذا الرئيس المسافر الذي تخلى عن السلطة سنتين بعد انتخابه.

 وركز المخرج في تصوير هذا الفيلم الذي أسند الدور فيه إلى الممثل البرتغالي سيندي فيليب على أحداث واقعية لحياة رجل الدولة هذا والدبلوماسي والكاتب في نفس الوقت. وينطلق الفيلم بمشهد حول الاضطرابات السياسية التي سبقت استقالته من رئاسة الجمهورية، حيث رجح العقل على السياسة وقرر التخلي عن الحكم سنتين فقط بعد انتخابه. وإثر ذلك، غادر البرتغال على متن سفينة تحمل اسم "زوس". وتناول الفيلم مطولا إقامة "غوميز" ببجاية وبالضبط بفندق "النجمة" بمجرد نزوله بميناء المدينة. وقد أقام "غوميز" الذي سحرته المدينة بمناظرها وسكانها علاقة صداقة مع مقران عامل بالفندق. كما تطرق المخرج إلى يوميات الرئيس بمنفاه بغرفته في الفندق، أين كان يكرس وقته للمطالعة والكتابة الأدبية. ولم يكن البجاويون يدركون أن رئيسا يقيم بهذا الفندق الاستعماري إلا بعد الزيارة التي قام بها صحافي برتغالي إلى المدينة علما أن غوميز كتب في سنة 1938 مؤلفه "ماريا أديلاييد".. إحدى روائعه الأدبية.

من ناحية أخرى، ارتقى الفيلم الذي شارك فيه الممثلان الجزائريان سيد أحمد مزيان المدعو "أقومي" وهشام مصباح، إلى جانب الممثل الرئيسي سيندي فيليب؛ إلى مستوى هذا الدبلوماسي ورجل الدولة. وموّل الطرف البرتغالي إنتاج هذا الفيلم بنسبة 61 بالمائة من ميزانية إجمالية تقدر بمليون أورو "حوالي 115 مليون دينار جزائري"، وفق مخرج العمل.

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 8 و 2 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

يسعد ربراب، مالك مجمع سفيتال في حوار مع قناة البلاد

نشر في :19:37 | 2018-09-16

البلاد اليوم: كل شيء عن التكوين المهني مع وزير القطاع محمد مباركي

نشر في :09:16 | 2018-09-12

البلاد اليوم: دخول مدرسي متعثر .. موسم درسي عصيب!

نشر في :12:54 | 2018-09-08

البلاد اليوم : من بكتيريا الى وباء الى لغز ..هل فعلا قضينا على الكوليرا ؟


أعمدة البلاد