Scroll To Top

سفير الجزائر في باريس يصرح: “العلاقات الجزائرية الفرنسية متعددة وعميقة”

الإجراءات المتخذة لفائدة الجالية “قوية”

المشاهدات : 489
0
آخر تحديث : 18:55 | 2017-12-16
الكاتب : ع.ب

جدّدت الغرفة الجزائرية للتجارة والصناعة - فرنسا، التي تتطلع لضمان دور الوساطة بين المؤسسات والشركات الخاصة في الجزائر وفرنسا يوم الجمعة، بباريس، التأكيد على إرادتها في المساهمة في بعث الحركية الجديدة للشراكة الجزائرية-الفرنسية.

خلال جمعيتها العامة العادية الثانية التي جرت بمقر سفارة الجزائر بفرنسا بغرض تقييم مشوار الغرفة منذ إنشائها في 2015 إلى اليوم، عبرت الغرفة الجزائرية للتجارة والصناعة - فرنسا عن “ارتياحها” للإجراءات الأخيرة التي اتخذها رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة لصالح الجالية الوطنية المقيمة بالخارج، والتي أعلن عنها الوزير الأول أحمد أويحيى، في 7 ديسمبر بباريس.

في كلمته، أكد سفير الجزائر بفرنسا، عبد القادر مسدوا، أن سياق تنظيم هذه الجمعية العامة العادية “إيجابي” و«واعد” كونها تأتي عقب “مشهدين كبيرين” في العلاقات الجزائرية-الفرنسية، مشيرا في الصدد ذاته إلى زيارة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى الجزائر، وانعقاد الدورة الرابعة للجنة الحكومية المشتركة رفيعة المستوى. وذكر في هذا الإطار أن التعاون الثنائي بين الجزائر وفرنسا توج سنة 2017 بالتوقيع على 24 اتفاقا، مؤكدا أن الأمر يتعلق بـ«علاقات مكثفة ومتعددة وعميقة”.

من جهة أخرى، وصف السفير الإجراءات المتخذة لفائدة الجالية الوطنية المقيمة بالخارج بالقرارات “القوية” التي يفترض أن “تشجع استثمارات أفراد الجالية في بلدهم”، داعيا الغرفة الجزائرية للتجارة والصناعة - فرنسا للاضطلاع بدورها كـ«محفز” على الاستثمارات.

وبدوره ذكّر رئيس الغرفة الجزائرية للتجارة والصناعة - فرنسا، العيد عمر بن عمر، بمهمة مؤسسته في مرافقة المتعاملين الاقتصاديين للضفتين، سواء بالنسبة للجزائريين المقيمين بفرنسا الراغبين في الاستثمار في بلدهم، أو بالنسبة للمتعاملين الفرنسيين الراغبين في الاستثمار في الجزائر. كما أعرب عن ارتياحه للإجراءات المتخذة من قبل السلطات الجزائرية، والتي وصفها بـ«المفيدة”، مؤكدا أنها “كفيلة -لا محالة- بتشجيع أفراد الجالية الوطنية على الاستثمار في الجزائر”. وأشار إلى أن دور الغرفة الجزائرية للتجارة والصناعة يكمن في تزويد المتعاملين المقيمين بفرنسا بشروحات حول الإجراءات الجديدة وتسهيل اتصالهم بالمتعاملين المحليين، وحتى على مستوى مناطق جزائرية ومساعدتهم في مختلف مساعيهم، مشيدا بفتح فرع لبنك الجزائر الخارجي، الذي سيكون برأيه “مفيدا للغاية” بالنسبة للجالية الوطنية من حيث القروض والمرافقة. 

 

 

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 8 و 0 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

العدد 02 من " القضية رقم مجهول " على قناة البلاد

نشر في :08:29 | 2018-11-16

البلاد اليوم تستضيف الوزير السابق، عمار تو، لمناقشة أزمة الأفلان، الرئاسيات وطبع النقود

نشر في :08:51 | 2018-11-11

"بلا قيود" مع الناطق الرسمي باسم حزب الأرندي، صديق شهاب

نشر في :08:12 | 2018-11-10

العدد 01 من برنامج " قضية رقم مجهول " على قناة البلاد


أعمدة البلاد