Scroll To Top

بوشارب يعلن رفضه لجميعي كأمين عام للأفلان

تنصيب رئيس الكتلة تم بحضور 19 نائبا فقط!

المشاهدات : 18430
0
آخر تحديث : 15:07 | 2019-05-14

البلاد.نت- حكيمة ذهبي- يبدو أن حزب جبهة التحرير الوطني، لن يطوي صفحات الخلافات رغم تجاوزه مرحلة القيادة اللاشرعية، حيث عاد الانقسام ليضرب الحزب مجددا، مما تسبب في تغيب كبير في أوساط النواب لدى تنصيب رئيس المجموعة البرلمانية الجديد، خالد بورياح، اليوم بمقر المجلس الشعبي الوطني.

اللقاء الذي جرى بحضور 19 نائبا فقط من بين 218 نائبا، تغيبت عنه أبرز قيادات الحزب، يتقدمهم رئيس المجلس الشعبي الوطني، معاذ بوشارب، الذي أظهر من البداية رفضه للأمين العام الجديد، محمد جميعي، وذلك بالرغم من أنه بات المعترف به شرعيا من طرف السلطات الرسمية بعد تأشير وزارة الداخلية على نتائج اجتماع اللجنة المركزية التي أفضت إلى انتخابه.

ومازال "الأفلان" يعاني من الانقسام المبني على أساس الولاء للأمناء العامين السابقين، حيث تشكلت عدة أجنحة داخل كتلة الحزب محسوبة على بوشوارب، بوحجة، سعداني، جمال ولد عباس وعبد العزيز بلخادم.

وأفضى الاجتماع إلى تعيين خالد بورياح رئيسا للمجموعة البرلمانية، كما تم تعيين نواب الرئيس وهم: بوجمعة طلعي، ماضي التلي، جمال ماضي، محمد جلاب، نبيلة بن بولعيد، حريز محمد الامين، نعوم بلخضر، عابد عمار، صورية نهال بن يمينة وحسين بن حليمة.

 

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 7 و 3 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

أعمدة البلاد