الذراع الأيمن لماكرون يخضع للتحقيق في شبهة فساد

خضع ريشار فيرون رئيس الجمعية الوطنية الفرنسية والحليف المقرب للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لتحقيق رسمي في قضية كسب غير مشروع.وفقا لوكالة "رويترز".

وقال مكتب ريشار فيرون، اليوم الخميس، في بيان إنه خضع لتحقيق رسمي في قضية كسب غير مشروع، وإنه ينفي  ارتكاب أي مخالفات، وسيدافع عن نفسه وواثق من إسقاط القضية.

وأجري التحقيق يوم الأربعاء بعد خضوع فيرون لاستجواب طويل في وقت سابق في خطوة من المرجح أن تمثل حرجا لماكرون وقد تركز الأنظار من جديد على وعده بتطهير الساحة السياسية الفرنسية.

والخضوع لتحقيق رسمي بموجب القانون الفرنسي يعني وجود ”دليل خطير أو ملموس“ يشير إلى احتمال الضلوع في جريمة.

وفتح التحقيق بمثابة خطوة صوب عقد محاكمة، غير أنه تم إسقاط الكثير من التحقيقات من قبل دون إحالتها للمحكمة.

وكان قد تقرر إسقاط تحقيق سابق في تعاملات فيرون المالية في أواخر 2017. واستقال فيرون من منصبه كوزير خلال ذلك التحقيق.

ويرأس فيرون كتلة حزب ماكرون في الجمعية الوطنية. ويتصل التحقيق الأخير، مثل سابقه، بإدارة فيرون لشركة تأمين صحي بمنطقة بريتاني الفرنسية.

وكان فيرون ذراع ماكرون اليمنى خلال حملته الرئاسية عام 2017، وشابت اسمه مزاعم بارتكاب مخالفات مالية في غضون أيام من فوز ماكرون في ماي.

 

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. الدور الفاصل بمباراة واحدة؟.. "الكاف" تفصل

  2. "فولوتيا" تطلق رحلاتها الجوية إلى الجزائر ابتداء من هذا التاريخ

  3. رسميا.. هذا موعد إجراء قرعة الدور الفاصل المؤهل للمونديال

  4. الرئيس تبون يرد على المغرب.. تهديد الجزائر من بلد عربي "خزي وعار"!

  5. أمطار رعدية على هذه الولايات

  6. رئيس "الكاف" يحسم الجدل حول جاهزية الكاميرون لاحتضان "الكان"

  7. عمارة يكشف حقيقة الخلافات بينه وبين بلماضي

  8. اجتماع طارئ لمنظمة الصحة العالمية بسبب سلالة جديدة لفيروس كورونا

  9. موتسيبي يتجاهل الجزائر ويرشح مصر للبروز في "المونديال"

  10. بموجب التعديل الجديد..هكذا يتمّ اختيار رئيس المجلس الشعبي البلدي