السيسي: كنت أتمنى وجود مرشحين آخرين للرئاسة!

قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في مقابلة أذيعت مساء الثلاثاء إنه كان يرغب في وجود العديد من المرشحين في الانتخابات الرئاسية المقررة الأسبوع المقبل لمنح الناخبين فرصة أكبر للاختيار لكن الأحزاب ليست جاهزة بعد لذلك.

وأضاف السيسي، الذي يتوقع أن يكتسح الانتخابات المقررة على مدى ثلاثة أيام من 26 إلى 28 مارس، أنه ليس له دور في غياب المرشحين.

وتراجع أغلب المرشحين المحتملين عن خوض سباق الانتخابات مستشهدين بما يصفونه بحملات الترهيب. ولم يتبق لخوض الانتخابات أمام الرئيس المنتهية ولايته سوى موسى مصطفى موسى رئيس حزب الغد الذي يقول إنه يؤيد السيسي.

وقال السيسي في المقابلة التي صورت في وقت سابق وأذاعتها العديد من القنوات الرسمية والخاصة في وقت متزامن مساء الثلاثاء "والله العظيم أنا كنت أتمنى أن يكون موجود معانا واحد واتنين وتلاتة وعشرة من أفاضل الناس وتختاروا زي ما أنتم عايزين".

وسألته المحاورة عما حدث فأجاب "إحنا لسة مش جاهزين.. مش عيب. إحنا بنقول الأحزاب أكتر من 100 حزب.. طيب قدموا حد كتير أو قدموا حد!".

وأضاف أن المتقدم يجب أن تكون لديه خلفية عن واقع البلاد ولديه حلول.

وأعلن اثنان من القادة العسكريين السابقين بشكل مفاجئ في أواخر العام الماضي وفي جانفي عزمهما الترشح أمام السيسي وصاحب ذلك مؤشرات في الشارع بأن ترشحهما قد يحظى بقبول شعبي.

وكان أحدهما الفريق سامي عنان رئيس أركان الجيش الأسبق الذي ألقي القبض عليه في جانفي واتُهم بالترشح للرئاسة بالمخالفة لقواعد الانضباط العسكري نظرا لأنه لا يزال ضابطا مستدعى بالقوات المسلحة، وهو لا يزال محتجزاً حتى اليوم. أما الآخر فهو الفريق أحمد شفيق رئيس الوزراء وقائد القوات الجوية الأسبق والذي تراجع عن فكرة الترشح.

 

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. موجة حر شديدة اليوم في هذه الولايات

  2. استمرار ارتفاع درجات الحرارة غدا الأحد

  3. وفاة شخص وإصابة آخر في حادث سقوط بالجزائر العاصمة

  4. " فوتون " الصينية للمركبات الضخمة في السوق الجزائرية

  5. برنامج القطار الليلي بين العاصمة و تقرت

  6. الجزائر ترحب بالرأي الإستشاري الصادر عن محكمة العدل الدولية

  7. أستراليا تحذر من مواقع إلكترونية ضارة بعد "العطل العالمي"

  8. الرئيس تبون يهنئ بطل أولمبياد الرياضيات

  9. غوتيريش يحيل الرأي الاستشاري لمحكمة العدل الدولية إلى الجمعية العامة

  10. المدير العام للأمن الوطني يشدد على ضرورة محاربة الهجرة غير الشرعية و المخدرات