فائض في الميزان التجاري بنسبة 1.97 مليار دولار خلال 4 أشهر الأولى لـ2022

أبدى وزير التجارة كمال رزيق رضاه بخصوص ارتفاع الصادرات في كل الشعب خلال الأربعة ّأشهر الأولى من 2022 مثل الأسمدة الكميائية التي ارتفعت ب97 بالمئة مقابل 623.49 دولار والاسمنت الذي بلغت نسبة نمو صادراته 125 بالمئة مقابل 130.94 مليون دولار.

وأشار الوزير في كلمة ألقاها مساء أمس خلال حفل مركز التجارة الدولي-الجزائر لتسليم جوائز الطبعة ال19 لأحسن مؤسسة جزائرية مصدّرة خارج المحروقات لسنة 2021، إلى صادرات المواد نصف المصنعة للحديد والفولاذ التي سجلت زيادة ب 5ر118 بالمائة تمثل ما قيمته 87ر109 مليون دولار.

إلى جانب صادرات القضبان المقترنة بأسطوانات من سبائك الفولاذ التي عرفت بدورها ارتفاعا بنسبة 384% بقيمة 86ر52 مليون دولار.

و أكد رزيق أن الميزان التجاري سجل خلال الفترة ذاتها (الأربعة ّأشهر الأولى لسنة 2022) فائضا بلغ 97ر1 مليار دولار، مقابل عجز قدر ب 959 مليون دولار خلال نفس الفترة من السنة الماضية، أي زيادة بنسبة 305%.

و أوضح الوزير أن ذلك كان ممكنا بفضل "ارتفاع الصادرات الاجمالية ب 8ر37% التي ميزها ارتفاع في صادرات المحروقات بنسبة 32% والصادرات خارج المحروقات بنسبة 83%"

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. موجة حر شديدة في هذه الولايات

  2. أمطار رعدية في 8 ولايات

  3. موجة حر شديدة في هذه الولايات

  4. أمطار رعدية في 6 ولايات

  5. آخر أرقام كورونا في الجزائر

  6. السعودية تسمح لجميع التأشيرات بأداء العمرة

  7. الجزائر تدين بشدة التفجير الإرهابي بجدة

  8. آخر أرقام فيروس كورونا بالجزائر

  9. هزة أرضية تضرب ولاية باتنة

  10. مبابي : الكرة الذهبية تنحصر بيني وماني وبن زيمة!