كورونا يتسبب في عزل شامل على أكبر ولاية ألمانية

أعلنت سلطات ولاية بافاريا الألمانية عن فرضها قيودا صارمة على تحركات المواطنين والأنشطة الاجتماعية إثر "ارتفاع دراماتيكي" في عدد الإصابات بفيروس كورونا.

وأكد رئيس حكومة بافاريا، ماركوس سودر، خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم االجمعة في مركز الولاية بمدينة ميونيخ، أن السلطات المحلية قررت تقييد خروج المواطنين بشكل جذري في أكبر ولاية ألمانية، في خطوة هي الأولى من نوعها في البلاد، بحسب ما نقلت روسيا الليوم.

وأوضح سودر أنه لن يسمح للمواطنين بمغادرة منازلهم إلا لأسباب وجيهة، بما يشمل العمل والتسوق الضروري والذهاب إلى المستشفى والصيدلية ومساعدة الآخرين وزيارة شركاء الحياة وممارسة الرياضة في الهواء الطلق، وذلك حصرا للشخص بمفرده أو بمرافقة أفراد يقيمون معه في نفس المنزل.

وأشار رئيس الحكومة المحلية إلى أن القيود الجديدة التي تدخل حيز التنفيذ اعتبارا من منتصف الليل القادم ولمدة أسبوعين، تضم أيضا إغلاق المطاعم وحظر التجمعات في الشوارع، مضيفا: "لا نغلق على البافاريين لكننا نقلص الأنشطة الاجتماعية حتى مستوى الصفر تقريبا".

وتحل ألمانيا حاليا في المرتبة الخامسة في قائمة الدول الأكثر تضررا بفيروس كورونا المستجد على مستوى العالم، بـ44 حالة وفاة ونحو 16.3 ألف حالة إصابة مؤكدة، حسب بيانات جامعة جونز هوبكنز الأمريكية.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. إرتفاع قياسي في درجات الحرارة على مستوى 4 ولايات من الوطن

  2. أمطار رعدية على هذه الولايات

  3. آخر أرقام كورونا بالجزائر

  4. قضية ميندي.. القضاء البريطاني يستدعي محرز !

  5. البرازيل ترفض تنفيذ قرار الفيفا

  6. "فرانس فوتبول" تكشف عن المرشحين لنيل الكرة الذهبية اليوم

  7. طلاق بالتراضي بين الجامعة المغربية لكرة القدم والمدرب وحيد حاليلوزيتش

  8. الخطوط الجوية : إيداع موظفين الحبس المؤقت بتهمة سوء إستغلال الوظيفة والتعسف

  9. الوزير الأول : " تدشين بنك البذور خطوة واعدة نحو تعزيز الأمن الغذائي للبلاد "

  10. آخر أرقام فيروس كورونا بالجزائر