مسلح يقتحم دارا للرهبان المسنين جنوبي فرنسا ويذبح امرأة

الشرطة الفرنسية عززت من الإجراءات الأمنية عقب سلسلة هجمات ضربت البلاد.
الشرطة الفرنسية عززت من الإجراءات الأمنية عقب سلسلة هجمات ضربت البلاد.

قالت مصادر أمنية فرنسية، مساء الخميس، إن مسلحا طعن امرأة إثر اقتحامه دارا للرهبان المسنين قرب مدينة مونبلييه جنوبي البلاد.

وحاصرت الشرطة دار العجزة المخصصة للرهبان، حيث يقطن 70 راهبا، وذلك في بلدة مونفيرييه سورليز قرب مونبلييه.

وتبحث الشرطة عن الرجل الذي اقتحم الدار وهو ملثم ويحمل سكينا وبندقية، وفق المصادر التي أشارت إلى عدم وجود دليل في هذه المرحلة على أن الهجوم "عمل إرهابي".

ويأتي هذا الحادث بعد أيام قليلة على إحياء فرنسا للذكرى السنوية الأولى للهجمات الدامية التي ضربت العاصمة باريس، وتبناها تنظيم داعش الإرهابي.

وكانت باريس تعرضت في 13 نوفمبر 2015 لسلسلة هجمات استهدفت منطقة قربة ملعب استاد فرنسا ومسرح باتاكلان ومطاعم عدة، مما أسفر عن مقتل 130 شخصا.

وشهدت البلاد هجمات دامية أخرى عقب ذلك، كان أعنفها إقدام سائق شاحنة على دهس حشود في مدينة نيس كانت تحتفل باليوم الوطني لفرنسا في 14 جويلية 2016، مما أدى إلى مقتل أكثر من 80 شخصا.

 

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. "فُرصة" للراغبين في الحصول على وظائف في كندا

  2. رسميا.."سقف جديد" لسعر زيت المائدة

  3. أول تريليونير في العالم

  4. ثمن تذاكر الرحلات البحرية نحو أوروبا تتراوح بين 60 و80 ألف دج"

  5. فوز غير مسبوق لسيدات الجزائر

  6. اعتماد سليمة عبد الحق سفيرة للجزائر في هولندا

  7. وزارة التجارة : "الجزائر لديها فائض في إنتاج الزيت وتتجه قريبا نحو التصدير"

  8. بونجاح وجهًا لوجه أمام براهيمي..وهذه هي القنوات الناقلة

  9. محرز "فخور" بإنجازه الجديد..وهذا ما قاله عن "الأسطورة" ماجر وسوداني

  10. إنجازمصنع لإنتاج الحديد المصفح بوهران شهر نوفمبر القادم