البرتغال تكبد الخضر أثقل خسارة منذ سبع سنوات

المنتخب الوطني
المنتخب الوطني

 

بات المنتخب الوطني الجزائري لكرة القدم مساء الخميس، وقد مُنِيَ بِأثقل خسارة له منذ سبع سنوات خلت.

وانهزم المنتخب الوطني بِثلاثية نظيفة أمام المضيف البرتغالي، في مباراة ودَية انتظمت بِالعاصمة لشبونة مساء الخميس.

وكانت خسارة “الخضر” بِرباعية نظيفة أمام المضيف المغربي، في الـ 4 من جوان 2011، ضمن إطار تصفيات كأس أمم إفريقيا 2012، آخر أثقل هزيمة للمنتخب الوطني، الذي كان يُدرّبه – آنذاك – التقني عبد الحق بن شيخة.

وأعاد الناخب الوطني الحالي رابح ماجر الجمهور الجزائري إلى “سنوات العجاف”، وبِالضبط إلى فترة التسعينيات، لمّا كان “الخضر” يترنّحون على إيقاع المهازل.

وبات تدخّل الفاف لِوضع حدّ لِهذه “المهازل” أمرا أكثر من ضروري، بعد أن دخل قطار “محاربي الصحراء” نفقا مُظلما، قد يصعب بعده إيجاد مخرج النجاة والعودة إلى سكّة الإنتصارات.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. صور .. عطال ، براهيمي وديلور يطيرون إلى تل أبيب

  2. وزارة التربية تعلن عن تاريخ عودة الموظفين الإداريين والتربويين للعمل للسنة الدراسية 2022-2023

  3. موجة حر قياسية في 13 ولاية

  4. نشرية خاصة: موجة حر على 4 ولايات من الوطن

  5. رياح قوية وأمواج عالية على هذه السواحل

  6. رياح قوية وتطاير كثيف للرمال في هذه الولايات

  7. آخر أرقام كورونا بالجزائر

  8. إستخراج أول كمية من خام الحديد من منجم غار جبيلات قدرت بـ "1000 طن"

  9. بن ناصر يرفض تجديد عقده مع "الروسونيري" !

  10. الحماية المدنية: 10 حرائق مندلعة في 7 ولايات