11 علامة مبكرة للخرف

كشف أحد الخبراء عن 11 علامة مبكرة للخرف يجب أن تكون على دراية بها إذا كانت لدى أحد أفراد الأسرة.

ويعد البروفيسور ماثيو كوهين، المدير المشارك لمركز ديلاوير لأبحاث الشيخوخة المعرفية. وفي حين أنه قد يكون من الشائع أن يصاب الأشخاص بضعف إدراكي خفيف (MCI) في سن أكبر، إلا أن هناك فرقا بين الاختلال المعرفي المعتدل والخرف. وقد يواجه الشخص الذي يعاني من الخرف "مشاكل يومية في التفكير و/أو الذاكرة.

وتشمل الأمثلة طرح نفس الأسئلة، مرارا وتكرارا، أو الاعتماد المتزايد على الوسائل المساعدة على الذاكرة أو على أشخاص آخرين لتذكر الأشياء.

وهناك مؤشر آخر محتمل للخرف، هو وجود صعوبة جديدة في التعامل مع الشؤون المالية. كما أن أحد المؤشرات الواضحة على الإصابة بالخرف هو عندما يجد الشخص صعوبة في المهام المألوفة.

على سبيل المثال، إذا لم يعد بإمكان الشخص تذكر كيفية القيادة إلى متجره المحلي، أو لم يتذكر قواعد لعبته المفضلة، فقد يكون مصابا بالخرف.

ومن الممكن أيضا أن يتسبب المرض المتقدم في فقدان الشخص للتواريخ والأماكن والمواعيد.وقد تكون هناك أيضا مشكلات جديدة في اللغة المنطوقة والمكتوبة، مثل صعوبة التعبير عن الذات.

وقال البروفيسور كوهين: "من الطبيعي أن تواجه أحيانا صعوبة في العثور على الكلمة الصحيحة. ومع ذلك، يجدر التحقق مما إذا كانت هذه المشكلات أسوأ بشكل ملحوظ من الأشخاص الآخرين من نفس العمر أو إذا كانت هناك صعوبة في متابعة محادثة أو الانضمام إليها".

وقد يؤدي الخرف أيضا إلى وضع عناصر في غير محلها دون القدرة على تتبع الخطوات.

وقال كوهين: "من الطبيعي أن تضع الأشياء في غير مكانها من وقت لآخر، ولكن إذا كان الشخص يجد صعوبة في تتبع خطواته، أو يتهم الآخرين بالسرقة، فقد يكون ذلك علامة على وجود حالة صحية".

وقد تكون القرارات السيئة بشكل غير معهود مؤشرا على تدهور وظائف المخ.

كما يمكن إيلاء اهتمام أقل لعادات العناية الشخصية، مثل الاستحمام والعناية الشخصية.

وقد يكون الانسحاب من الأنشطة الاجتماعية أو الهوايات أو الارتباطات الأخرى علامة تحذيرية للإصابة بالخرف.

وقد تكون هناك أيضا تغييرات في الحالة المزاجية والشخصية، مثل الشعور بالارتباك والريبة والاكتئاب والقلق.

11 علامة مبكرة للخرف

- مشاكل التفكير والذاكرة.

- صعوبات مالية جديدة.

- التحديات مع المهام المألوفة.

- فقدان مسار المواعيد.

- التغييرات في الإدراك البصري.

- مشاكل اللغة المنطوقة والمكتوبة.

- وضع الأشياء في غير موضعها.

- صعوبة اتخاذ قرار.

- عناية شخصية أقل.

- الانسحاب الاجتماعي.

- تغيرات في المزاج والشخصية.

وإذا لاحظت مثل هذه الأعراض لدى أحد أفراد أسرتك، ينصح الأستاذ كوهين بطلب المساعدة المهنية من طبيب عام.

وقال كوهين: "غالبا ما يتفاجأ الناس ويشجعون على معرفة أن ما يصل إلى 40% من حالات الخرف يمكن تأخيرها أو منعها من خلال اتباع أسلوب حياة صحي".

ويتضمن أسلوب الحياة الصحي ممارسة الرياضة وتناول نظام غذائي جيد وإدارة الحالات الطبية والنوم جيدا.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. أمطار غزيرة ورعود عبر هذه الولايات

  2. وفاة الحارس ساركيتش عن 26 عاما بعد نحو أسبوع من اختياره أفضل لاعب في لقاء بلجيكا

  3. رئيس الجمهورية يلتقي رئيسة وزراء إيطاليا بقلعة بورجو إغانسيا

  4. برنامج مباريات السبت في كأس أوروبا 2024

  5. مقتل 8 جنود وضباط احتراقاً بغزة

  6. رئيس الجمهورية يعود إلى أرض الوطن بعد مشاركته في قمة السبع

  7. حرارة تتعدى 49 درجة بهذه الولايات

  8. اتصالات الجزائر تضمن استمرارية خدماتها خلال ثاني وثالث أيام عيد الأضحى

  9. رئيس الجمهورية يغادر باري الإيطالية عائدا إلى أرض الوطن

  10. وزارة البيئة تدعو للتبليغ عن تراكم النفايات عبر التطبيق نظيف خلال أيام عيد الاضحى