أجهزة تشويش وكاميرات مراقبة في مراكز امتحان البكالوريا

وزارة الداخلية تشرع في تنصيبهما لمنع الغش في الباك

 تسخير أكثر من 18 الف شرطي لتأمين الامتحان المصيري

باشرت مصالح وزارة الداخلية بالتنسيق مع مصالح وزارة التربية في تنصيب وتركيب أجهزة التشويش وكاميرات المراقبة في مختلف مراكز إجراء البكالوريا المزمع تنظيمها ابتداء من هذا الاربعاء عبر مختلف ولايات الوطن. 

 باشرت الحكومة تطبيق وتجسيد الإجراءات الصارمة التي تم اتخاذها تحسبا لامتحانات البكالوريا دورة 2018، حيث باشرت وزارة الداخلية رفقة الجهات الأمنية المختصة في تنصيب أجهزة تشويش عبر كافة مراكز إجراءات الامتحانات من أجل التصدي لظاهرة الغش التي أضرت بالامتحانات الرسمية الاخيرة كامتحانات السانكيام والبيام وكذا مسابقة التوظيف الخاصة برتبة أساتذة التعليم الابتدائي وبعض أسلاك الادارة التي عرفت نشر  المواضيع عبر شبكات التواصل الاجتماعي. هذا وقد عرفت منذ يومين مراكز امتحان شهادة البكالوريا العام، والمرتقب أن ينطلق على المستوى الوطني يوم 19 جوان تنصيب أجهزة تكنولوجية جديدة في إطار مكافحة الغش.

من جهة أخرى سخرت المديرية العامة للأمن الوطني ما يزيد عن 18 الف شرطي من مختلف الرتب لتأمين امتحانات شهادة البكالوريا المزمع انطلاقها ابتداء من هذا الاربعاء وإلى غاية الاحد المقبل. 

وأكدت المدرية العامة للامن الوطني أنها وضعت مخططا وقائيا لضمان التغطية الأمنية لمجريات امتحانات شهادة البكالوريا طيلة الفترة الممتدة من 20 الى غاية 25 جوان من السنة الجارية واوضحت امس من خلال بيان لها أنه تم تسخير تعداد بشري يتكون من أكثر من 18000 شرطي من مختلف الرتب تحسبا لاجتياز امتحانات شهادة البكالوريا
واضاف البيان تم التغطية الأمنية لامتحانات شهادة الباكلوريا، تشمل 2108 مركز امتحان عبر قطاع اختصاص الأمن الوطني بكامل ولايات الوطن، 14 مركز تجميع، 70 مركز تصحيح، مركزي طبع بالإضافة الى مراكز حفظ المواضيع والبالغ عددها 66 مركزا، كما ستشارك مصالح الأمن الوطني في حفظ المراكز المتقدمة لحفظ المواضيع.

من جهة أخرى تم تسخير كافة آليات الوقاية لتسهيل سيولة الحركة المرورية بالقرب من مراكز الإمتحانات التي تشهد توافد التلاميذ والأولياء، والحفاظ على سلامة الممتحنين عن طريق وضع نقاط مراقبة ثابتة وأخرى متحركة، لضمان إنجاح كل الظروف المهيأة لسير هذه الامتحانات عبر كافة التراب الوطني، إلى جانب مكافحة ظاهرة التوقف العشوائي قرب هذه المراكز وتكثيف الدوريات الراجلة والراكبة بتفعيل نشاط وحدات الدراجات النارية وتنظيم حملات تحسيسية وتوعوية عبر كافة القنوات الاتصالية للمديرية العامة للأمن الوطني تخص الحدث. واكدت المديرية العامة للأمن الوطني، أن مصالحها مجندة ليلا ونهارا لضمان السير الحسن للامتحانات. 

من جهتها، سخرت مصالح امن ولاية الجزائر 2000 شرطي من مختلف الرتب والتخصصات، سيعملون على توفير الأمن والسلامة أثناء اجتياز الامتحانات، كما ستشمل الاجراءات والتدابير الوقائية التي اتخذت، تأمين (167) مركز امتحان و(5) مراكز تصحيح ومركزين لتجميع أوراق الامتحانات.

 

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. أمطار رعدية تصل إلى 20 ملم على هذه الولايات

  2. موجة حر شديدة في 5 ولايات

  3. موجة حر شديدة في هذه الولايات

  4. غلق الطريق الاجتنابي الشمالي في الاتجاهين من جسر كوسيدار(الدار البيضاء) إلى غاية محطة تحلية مياه البحر (الحامة) على مسافة 16 كلم

  5. رئيس ديوان محافظ الألعاب المتوسطية يوضح بخصوص حضور سولكينغ لحفل ختام الألعاب

  6. برنامج المشاركة الجزائرية في رابع أيام الألعاب المتوسطية

  7. برنامج المشاركة الجزائرية في خامس أيام الألعاب المتوسطية

  8. يوسف بلايلي يفتَك جائزة هدف الموسم في الدوري الفرنسي

  9. 5 سنوات سجنا لصاحب حظيرة غير شرعية اعتدى على عائلة بأحد شواطئ تيبازة

  10. مصالح أمن ولاية الجزائر تتمكن من توقيف المشتبه فيه في جريمة قتل سيدة بالقرب من مستشفى بني مسوس