"إرهابي خطير" يسلّم نفسه في ولاية ميلة

انضم للجماعات الإرهابية في 2012

وزارة الدفاع
وزارة الدفاع

البلاد.نت - "سّلم الإرهابي الخطير المسمى "شروانة عبد المؤمن" المكنى "أبو البراء" نفسه مساء اليوم الخميس للسلطات العسكرية بمنطقة كاف بونعجة في ولاية ميلة" ، حسب ما أفاد به بيان لوزارة الدفاع.

 الإرهابي الذي إلتحق بالجماعات الإرهابية سنة 2012، كان بحوزته مسدس (01) رشاش من نوع كلاشنيكوف ومخزني (02) ذخيرة مملوءين، وهو أخ الإرهابي الخطير "شروانة عبد الحميد" المقضي عليه يوم 19 نوفمبر 2018، من طرف مفرزة للجيش الوطني الشعبي بمنطقة أولاد محمد بولاية ميلة، يضيف ذات البيان.

وحسب البيان دائما ، "تأتي هذه النتائج لتؤكد مرة أخرى على فعالية المقاربة التي تعتمدها القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي قصد القضاء على ظاهرة الإرهاب واستتباب الأمن والطمأنينة عبر كامل التراب الوطني".

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. أمطـــار رعديــة على هذه الولايــات

  2. تساقط الثلوج على هذه الولايات

  3. الرئيس تبون يأمر باستدعاء السفير الجزائري بفرنسا للتشاور

  4. الجزائر تُدين بشدة عملية انتهاك السيادة الوطنية من قبل دبلوماسيين فرنسيين

  5. خبراء: الزلازل المميتة أزاحت تركيا وحركتها نحو الغرب 3 أمتار

  6. توقيف عصابة أحياء تتكون من 12 شخصا بالعاصمة

  7. فريق الإنقاذ الجزائري يستخرج عائلة من تحت الأنقاض بسوريا

  8. الوزير الأول أيمن بن عبد الرحمان يترأس اجتماعا للحكومة

  9. حصيلة تدخلات فرق الإنقاذ الجزائرية بتركيا وسوريا

  10. مدرب جديد لمنتخب بلجيكـــا