ارتفاع النشاطات بميناء الجزائر في الثلاثي الثالث لسنة 2023

شهد نشاط ميناء الجزائر ارتفاعا سواء في حركة الملاحة أو الحركة الإجمالية للبضائع خلال الثلاثي الثالث من سنة 2023 مقارنة بنفس الفترة من سنة 2022  و يرجع ذلك أساسا إلى ارتفاع حركة نقل المنتجات الفلاحية و المواد الغذائية و الحاويات حسب حصيلة لمؤسسة ميناء الجزائر.

و تشير هذه الحصيلة التي نشرتها الدورية الاعلامية N133 الى أن ميناء الجزائر استقبل خلال الثلاثي الثالث من سنة 2023، 461 باخرة تجارية مقابل 380 باخرة خلال نفس الفترة من سنة 2022 أي + 21,32 بالمائة مما سمح بتحقيق الهدف الذي حدد ب 411 سفينة وبنسبة 112 بالمائة.

و فيما يتعلق بالحركة الإجمالية للبضائع التي تم تفريغها وشحنها، حققت مؤسسة ميناء الجزائر الهدف المحدد بحجم 1,983 مليون طن بالنسبة للثلاثي الثالث من سنة 2023 أي ارتفاعا بنسبة +4,12 بالمئة مقارنة بما تم تحقيقه خلال نفس الفترة من سنة 2022 .

وبخصوص حركة الحاويات التي عالجتها مؤسسة ميناء الجزائر، فقد استقبل الميناء 68446 حاوية عند التفريغ و الشحن مقابل 268 63 حاوية سنة 2022 أي بزيادة نسبتها 8,18 بالمائة.
من جهتها, سجلت حركة المسافرين خلال نفس الثلاثي عبور  202661 مسافر عبر المحطة البحرية لميناء الجزائر، مقابل 206411 مسافرا خلال نفس الفترة من سنة 2022 أي انخفاض ب- 1,83 بالمئة حسب ذات الحصيلة.

أما حركة نقل سيارات المسافرين فقد سجلت ارتفاعا خلال نفس الثلاثي لتبلغ 69372 مركبة فيما قدرت خلال نفس الفترة من السنة الماضية ب 67807 مركبة بتسجيل زيادة ب 2,24 بالمئة.

و في مجال عائدات الموانئ و مقارنة بالثلاثي ال3 من  سنة 2022، سجل معدل مدة انتظار السفن في الميناء زيادة قدرها (+0,04 يوم) خلال الثلاثي الثالث من سنة 2023 .

و بخصوص نفس فترة المقارنة، سجل اتجاه نحو الانخفاض لمتوسط رسو السفن على الرصيف التي عالجتها المؤسسة من 3,27 يوما خلال الثلاثي ال3 من سنة 2022 إلى 3,60 يوم خلال نفس القترة من سنة 2023 حسب الحصيلة التي أشارت إلى أن هذا التحسن يخص بشكل رئيسي سفن نقل الحبوب و الحاويات/ الماشية و سفن الخاصة بنقل الزفت.
و في افتتاحية الدورية الإعلامية أكد المدير العام لمؤسسة ميناء الجزائر رابح بسكري أن " هذه المؤشرات الإيجابية لنشاط الميناء هي ثمرة مناخ الاستقرار الذي يسود المؤسسة بفضل الحوار الاجتماعي و التزام الاطارات و العمال الذين رفعوا التحديات العديدة من خلال مضاعفة جهود الانتاج على جميع المستويات بهدف تحقيق معدل نمو مقبول".

في هذا الخصوص، أكد المتحدث أن معالجة الازدحام على مستوى الميناء حققت نتائج ميدانية خاصة بعد القرارات " الواضحة و الدقيقة التي اتخذها وزير النقل و كذا الجهود التي يبذلها رئيس مجموعة سيربور و جميع المتدخلين على مستوى الميناء".

"و من هذا المنطلق، فان سنة 2024 ستكون واعدة بالنسبة لمؤسستنا التي تبقى حريصة على تلبية تطلعات زبائنها المشروعة  و متطلبات الاقتصاد الوطني من أجل تحسين الخدمات وتعبئة جميع الوسائل المتوفرة في الديناميكية الجديدة التي يشهدها بلدنا ".

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. الجزائر على موعد مع ظاهرة فلكية غدا

  2. استمرار موجة الحر على عدة ولايات من الوطن

  3. تسليم أولى تراخيص تنظيم العمرة لهذا الموسم

  4. بداية التسجيلات الجامعية اليوم الثلاثاء

  5. الفريق أول السعيد شنقريحة يستقبل قائد القيادة الأمريكية لإفريقيا "الأفريكوم"

  6. مذكرة تفاهم بين الجزائر و سلطنة عُمان لتحقيق "إستثمارات كبرى"

  7. حذاري.. 08 وفيات غرقا خلال يوم واحد

  8. 03 منصات رقمية جديدة للتسجيلات الجامعية الأولية

  9. خطأ شائع" في شرب القهوة يضر بالصحة

  10. وزير الشباب والرياضة يوضح بخصوص الديون والتراكمات المالية بالإتحاد الجزائري لكرة القدم