البروفيسور بلحسين: "الوضع الوبائي مقلق ولابد من تشديد الإجراءات الوقائية والتقنية"

قال إن التخلي عن هذه التدابير هو السبب الرئيسي في ارتفاع عدد الإصابات

-البلاد نت- أكد رئيس الخلية العملياتية للتحري ولمتابعة التحقيقات الوبائية، البروفيسور محمد بلحسين، اليوم الإثنين، أن الوضع الوبائي في الجزائر مقلق بعد الارتفاع المسجل في عدد الإصابات بفيروس كورونا في الأيام الأخيرة .

وأرجع البروفيسور بلحسين، سبب ارتفاع عدد الإصابات بالدرجة الأولى إلى التخلي عن التدابير الوقائية الأساسية والتي أدى إلى تسارع العدوى بالإضافة إلى فتح مختلف النشاطات وتزايد الاتصالات الكبيرة بين الأفراد.

ولدى نزوله ضيفا على برنامج "ضيف الصباح" على القناة الإذاعية الأولى، أكد أن المواطنين لا يحترمون التدابير الوقائية الأساسية، مشيرا إلى أنه طالما هناك تزايد وانتشار للفيروس لابد من اتخاذ جل الإجراءات التقنية والوقائية.

وأشار البروفيسرو بلحسين إلى أن الأطباء متحكمين في علاج الحالات المصابة بهذا الفيروس سواء على مستوى المستشفيات أو المنازل.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. هكذا ستُحسم بطاقة التأهل بين الجزائر وبوركينافاسو في حال تساوي النقاط

  2. أسعار الذهب الأسود تواصل تسجيل أرقام مرتفعة

  3. رئيس الجمهورية يوجّه رسالة إلى المواطنين..في ذكرى مجازر 17 أكتوبر 1961

  4. ريمون دومينيك: "بلماضي على حق وغالتيي لا يحق له التدخل في قضية ديلور"

  5. ماكرون يعترف بـ"جريمة فرنسا ضد الجزائريين" في مجازر 17 أكتوبر 1961

  6. ولاة الجمهورية يدعون المواطنين إلى سحب بطاقاتهم البيومترية تفاديا لإتلافها بصفة آلية

  7. الوزير الأول يترأس اجتماعا لمجلس الحكومة

  8. شبيبة القبائل تعود بالزاد كاملا من المغرب

  9. شباب بلوزداد ينهار في كوت ديفوار

  10. محرز أساسيا في فوز "السيتي" أمام "بيرنلي"