الجزائر توقع اتفاقيتي تصدير لإسبانيا وإيطاليا

سوناطراك تعمل على تعزيز تواجدها بالخارج

سوناطراك
سوناطراك

البلاد - عبد الله . ن - كشف عبد المؤمن ولد قدور، الرئيس التنفيذي لشركة سوناطراك، أن الجزائر وقعت اتفاقيتين لتصدير الغاز إلى إسبانيا وإيني الإيطالية، في الوقت الذي تتفاوض فيه مع شركاء أوروبيين على عقود جديدة للغاز. وقال ولد قدور إن الجزائر وقعت اتفاقا مدته تسع سنوات لتوريد تسعة مليارات متر مكعب من الغاز سنويا إلى إسبانيا، ووقعت أيضا اتفاقا لإمداد إيني الإيطالية بثلاثة مليارات متر مكعب من الغاز سنويا.

وقال عبد المؤمن ولد قدور إن سوناطراك تجري أيضا مباحثات مع شركة شل بشأن تطوير مشروعات مشتركة في الجزائر في إطار توجه لتعزيز الإنتاج المحلي مع شركاء جدد، وفي الوقت ذاته محاولة بناء مخزونات في الخارج، حيث تحاول الجزائر اجتذاب المزيد من الاستثمارات إلى قطاعها الحيوي للنفط والغاز، ينتهج ولد قدور استراتيجية متعددة المسارات منذ أن تولى المنصب في مارس 2017.

وقال مسؤول بارز في شركة سوناطراك ـ حسب ما نقلته وكالة رويترز ـ “هدفنا بالتأكيد زيادة احتياطياتنا بأن يكون لنا وجود في الخارج”، حيث أجرت سوناطراك بالفعل مباحثات مع النيجر والعراق بشأن عقود للتنقيب ومن المقرر إجراء مباحثات مع بوليفيا الأسبوع المقبل.

ويأتي توقيع هذه العقود في وقت يعاود إنتاج حقول الجزائر من النفط والغاز، بعد سنوات من الجمود، حيث تكافح الجزائر لجذب شركات الطاقة الأجنبية للمساعدة في التنقيب عن حقول جديدة، حيث تقوض أسعار النفط العالمية المنخفضة جهودها في الوقت الذي هبطت فيه إيرادات الطاقة نحو 50 بالمائة العام الماضي منذ بداية الأزمة سنة 2014، مع العلم أن إيرادات الطاقة تساهم بأكثر من 60 بالمائة من ميزانية الدولة.

وأظهرت تقارير سابقة صادرة عن سوناطراك أن إنتاج النفط بلغ 69 مليون طن من المكافئ النفطي في 2016 في حين يزيد إنتاج الغاز إلى 132.2 مليار متر مكعب من 128.3 مليار متر مكعب في 2015 و130.9 مليار في 2014. ونال تراجع الطلب الأوروبي على الغاز من صادرات الجزائر التي تعرضت لضغوط من تباطؤ إنتاج الحقول القديمة وتدني الاستثمار وتنامي حاجة الجزائر نفسها إلى الغاز لتوليد الكهرباء، لكن سوناطراك استثمرت لجلب الاستقرار إلى الإنتاج وزيادته في حقولها الضخمة القديمة وتتوقع بدء الإنتاج من خمسة حقول جديدة للغاز في جنوب البلاد على مدى الأعوام القليلة المقبلة.

وحسب التقارير نفسها يكون قد بلغ إنتاج الغاز 141.3 مليار متر مكعب في 2017 و143.9 مليار في 2015، ومن المتوقع أن يصل عتبة 150 مليار متر مكعب في 2019 و165 مليار متر مكعب في 2020. وسيبلغ إنتاج النفط 77 مليون طن في 2019 و82 مليون طن في 2020.

ولم تكشف سوناطراك عن مدة عقودها مع شركة إيني الإيطالية، غير أن هذه الأخيرة زادت وارداتها من الغاز الجزائري لمثليها تقريبا لتصل إلى 11.5 مليار متر مكعب في 2015 مقارنة مع ستة مليارات فقط في 2014. ويعمل بسوق النفط والغاز الجزائرية نحو 30 شركة أجنبية منها إيني وأناداركو وبي.بي وثيبسا وشل وشتات أويل وسينوبك.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. الكاف: تغيير ملعب مباراة القمة بين المغرب ومصر في ربع نهائي كاس افريقيا

  2. جنوحات : الجزائر تقترب من المناعة الجماعية

  3. تعيين جهيد زفزاف "مناجير" عام جديد للخضر

  4. وزير التربية الوطنية: رئيس الجمهورية هو من يقرر استئناف الدراسة من عدمها

  5. آدم زرقان : اللعب في بلجيكا سهل مقارنة بالكاميرون !

  6. أسعار النفط تواصل ارتفاعها

  7. تمديد فترة تعليق الدراسة لفترة إضافية مدتها 7 أيام

  8. إنجلترا ترفع كل القيود الخاصة بكوفيد-19 وإلزامية ارتداء الكمامة ابتداء من اليوم الخميس

  9. الدرك الوطني يطيح بشبكة إجرامية مختصة في تهريب الأشخاص والنصب والاحتيال بتواطؤ وكالات سياحية

  10. الجزائر تعرب عن ارتياحها لترشح السعودية لاستضافة اكسبو 2030