بدوي في أول لقاء مع المنتخين الجدد

لتقديم توجيهات لتسيير المرحلة الحالية

نور الدين بدوي
نور الدين بدوي

يعقد وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، نور الدين بدوي، يوم الخميس القادم، ندوة وطنية، مع رؤساء البلديات والبالغ عددهم 1541 رئيس مجلس شعبي بلدي، وذلك في أول لقاء مع المنتخبين الجدد، لتوجيه التعليمات المتعلقة بكيفية تسيير الجماعات المحلية في ظل الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي تمر بها البلاد.

وسيخصص وزير الداخلية هذا اللقاء مع المسؤولين الجدد على مستوى بلديات الوطن، لتقديم العديد من التوجيهات والتوضيحات، بخصوص كيفية تسيير الجماعات المحلية، خاصة ما تعلق بتسيير النفايات، والمطاعم المدرسية، وحسن استقبال المواطنين والحالة المدنية، والعديد من القضايا التي سيتم التطرق إليها بالتفصيل.

ومن المنتظر أن يشدد بدوي على رؤساء المجالس الشعبية، ضرورة تطبيق القانون وعدم التسيير من وراء المكاتب، ودعوتهم للخروج إلى أرض الميدان والاتصال المباشر مع المهنيين لجمع أكبر قيمة من الإتاوات التي ستساعدهم في تسيير شؤون البلدية، والوقوف على المشاغل اليومية للمواطنين، على مستوى الأحياء الشعبية، والسهر على حسن سير المرفق العمومي، مع أهمية   المواطنين بالدرجة الأولى. كما سيستعجل وزير الداخلية بالنسبة لرؤساء البلديات الجدد، فتح المطاعم المدرسية والسهر علي حسن تسييرها وتقديم الوجبات الساخنة للتلاميذ، خاصة بعد اتهام مصالح وزارة التربية لمسؤولي البلديات بالتأخر في فتح المطاعم واتخاذ الإجراءات اللازمة لفائدة التلاميذ، خاصة وأن المطاعم المدرسية تحت مسؤولية المجالس الشعبية البلدية بموجب القانون.

وسيستفيد العديد من رؤساء البلديات، خاصة الجدد منهم، من دورات تكوينية، ستنظمها مصالح الداخلية بالتنسيق مع العديد من الإدارات، وذلك لتمكين المسؤولين المحليين من حسن تسيير البلدية ومن مختلف المناحي، ولتفادي أيضا المتابعات القضائية التي كثيرا ما تكون في حق رؤساء البلديات أو المنتخبين المحليين بصفة عامة، ما يضطر الوالي لوقف رئيس البلدية عن مزاولة مهامه، مثل ما حدث مؤخرا مع رئيس بلدية  باب الزوار بالعاصمة، الذي أوقف الوالي زوخ، جراء متابعة قضائية يكون المعني قد تعرض لها، وهذا طبقا للمادة 43 من القانون رقم 11/10 المؤرخ في 22 جوان 2011 والمتعلق بالبلدية، حسب ما جاء به القرار، وكلف الوالي كل من الأمين العام لولاية الجزائر، الوالي المنتدب لمقاطعة الدار البيضاء، مدير الإدارة المحلية، رئيس المجلس الشعبي لبلدية باب الزوار، بالإضافة إلى المراقب المالي لبلدية باب الزوار، وأمين خزينة بلدية باب الزوار، بتنفيذ هذا القرار، الذي يندرج في نشرة العقود الإدارية لولاية الجزائر.

ويلح دائما الوزير بدوي، على المسؤولين المحلين بمختلف مستوياتهم ومراتبهم على ضرورة التعاطي مع الواقع “بموضوعية وعزم” والتحلي بروح المبادرة و«الشفافية” في تسيير الشؤون المحلية، خاصة وأن الحكومة عازمة على مرافقتهم وهي عاكفة على توفير كل المناخ المواتي على الصعيد القانوني والتنظيمي والمالي من أجل تيسير تحقيق النقلة النوعية المرجوة، ودعوتهم أيضا لمواكبة برنامج الحكومة المطبوع بإرادة سياسية قوية في ظل معطيات اقتصادية  خاصة، بهدف الإسراع في الانتقال من نموذج اقتصادي ممول من الموارد النفطية إلى نموذج متنوع مبني على المبادرة  الحرة المنتجة والخلاقة للثروة، علما أن اللقاء يأتي في ظرف متميز، سمته الأساسية استكمال وضع النصوص القانونية والتنظيمية المجسدة لمبادئ المراجعة الدستورية في إطار تعزيز البناء الديمقراطي، فبالإضافة إلى القانون العام للجماعات المحلية، الذي سيتم إعداد قانون خاص بالجباية المحلية، والمنتظر أن يكون إطارا قانونيا فعالا لتجسيد لامركزية جبائية.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. "جيزي" تكشف السبب وراء تذبذب شبكة الأنترنت لدى زبائنها

  2. غوارديولا ومحرز..صحيفة إسبانية تكشف عن "مفاجأة"!

  3. ثلوج مرتقبة على هذه الولايات

  4. بعدما شاهد أداء الخضر في "كأس العرب"..محلّل رياضي: هذا ما سيفعله منتخب الجزائر في المونديال

  5. أمطار رعدية تتعدى 50 ملم محليا في هذه الولايات

  6. هكذا حاولت "جماعات ضغط" تمرير حاويات ملابس عسكرية في تبسة!

  7. أمطار رعدية غزيرة على 18 ولاية

  8. السعودية تسجل أول إصابة بمتحور "أوميكرون"

  9. "شكون المير ؟"..خطوة خطوة..هكذا يتمّ انتخاب رئيس المجلس الشعبي البلدي حسب القانون

  10. الكاف "تتغزّل" بمنتخب بوركينافاسو!