Scroll To Top

“الكنابست” يتهم نقابات بمحاولة تكسير الإضراب

رفض دعوة الوزارة للحـوار

المشاهدات : 1139
0
آخر تحديث : 21:06 | 2018-02-04
الكاتب : ك. ل

الأساتذة في إضراب

مديريات التربية ترسل إعذارات ثانية للمضربين

استأنف المجلس الوطني لثلاثي الاطور “الكنابست" اليوم إضرابه عبر المؤسسات التعليمة، بنسبة استجابة تعدت 72 بالمائة على المستوى الوطني، حسب ارقام التنظيم النقابي. في حين نقل مراسلو الجريدة عبر الوطن نسب متفاوتة وتراجع رقعة الإضراب احيانا في بعض الولايات. كما رفضت النقابة الانصياع لدعوات الحوار المشروط الذي دعت إليه وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريت واكد التنظيم أن كل ما يتم الترويج له بشأن ربط إضراب “الكنابست” بالتشويش على تعديلات القانون الخاص ومراجعة قرار تسيير الخدمات الاجتماعية، هي محاولات من الوزارة وبعض النقابات الموالية لها لكسر الحركة الاحتجاجية.

وواصل اساتذة الاطوار الثلاثة المنضوين تحت لواء “الكنابست”،اليوم ، إضرابهم المفتوح الذي سيدخل غدا اسبوعه الثاني دون تمكن مصالح بن غبريت أو العدالة من وقفه وقد بلغت نسبة الاستجابة 83 بالمائة في الطور الثانوي. فيما بلغت بالطور المتوسط 62 بالمائة، وتوقفت عند 30 بالمائة كاستجابة في الطور الابتدائي وهي النسب التي قال عنها المكلف بالاعلام على مستوى “الكنابست” أنها عرفت تصاعدا مقارنة بالاسبوع الماضي رغم وعيد وزارة التربية بالطرد والخصم من الاجور.

واكد ممثل “الكنابست”، مسعود بوديبة، أن كل ما يتم الترويج له بشأن وقوف التنظيم ضد تعديلات القانون الخاص ونظام تسيير الخدمات الاجتماعية هي محاولات من الوزارة وبعض النقابات الموالية لها لكسر إضراب “الكنابست” واشار إلى تسجيل استجابة واسعة للاضراب نهار امس بلغت 72 بالمائة وطنيا، مقابل دلك وجهت مديريات التربية نهاية الاسبوع إعذارات ثانية للمضربين.

واوضح المتحدث في تصريح لـ”البلاد” أن الاضراب يسير بشكل عادي وحقق استتجابة متصاعدة في ظل استعداد عدة مؤسسات لهيكلة نفسها للالتحاق بالاضراب. في حين المعاينة الميدانية لمؤسسات تربوية أظهرت عكس ما يصرح به التنظيم، حيث تسير عدة مؤسسات تروبية بصفة طبيعية.

وفيما يخص قرار العدالة القاضي بوقف الاضراب، قال المتحدث إن التنظيم لم يتلق إلى غاية اليوم قرار العدالة. وعن التصريحات التي ادلت بها بعض التنظيمات النقابية بشأن إضراب “الكنابست”، جاء للتشويش على تعديلات القانون الخاص بالنظام المسير للخدمات الاجتماعية، اكد ممثل “الكنابست” مسعود بوديبة أن كل ما يتم الترويج له بشأن ربط الاضراب بالتشويش على تعديلات القانون الخاص ونظام تسيير الخدمات الاجتماعية ومحاولات من الوزارة وبعض النقابات الموالية لها لكسر الاضراب لا اكثر ولا اقل وقال “هذه مغالطات ومطالبنا واضحة ومسؤولي الوزارة على علم واطلاع عليها”، مضيفا أن الوزارة تسعى لتغليط الرأي العام للتغطية على فشلها في حل المشاكل المطروحة وتجسيد الالتزامات الموجودة على عاتقها.

وعن استدعاء كنابست بجاية للتفاوض مع الوزيرة خارج المجلس الوطني، عقب اللقاء الذي جمع بن غبريت مع رئيس المجلس الشعبي الولائي والذي تدخل لضبط اللقاء بين الطرفين، قال بوديبة إن التنظيم لم يفصل بعد في قرار تفاوض كنابست بجاية مع الوزارة خارج المجلس الوطني ومن المقرر أن يعقد كنابست بجاية اجتماعا مع المكتب الوطني للفصل في القرار، مقابل ذلك اشارت مصادر إلى أن التنظيم متمسك بأن يكون اللقاء مع الوزيرة اليوم في إطار تفاوض الوزارة مع المكتب الوطني لا غير.

بالموازاة مع ذلك، قامت مدييرات التربية بإرسال إعذارات ثانية للاساتدة المضربين نهاية الاسبوع. تجدر الاشارة إلى أن مصالح الوزيرة بن غبريت امهلت الاساتذة المضربين الذين تلقوا إعذارات ثانية مهلة 15 يوما للعودة إلى مناصبهم قبل تطبيق إجراءات الفصل النهائي من القطاع واشارت إلى أن اساتذة ولاية البليدة تلقوا إعذارات اولى وسيتسلمون إعذارات ثانية، ليكون امامهم 15 يوما للعودة إلى العمل، قبل تلقيهم قرارات الفصل بشكل فردي، داعية الجميع إلى تحمل مسؤولياتهم. 

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 3 و 5 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

"بلا قيود" مع أبو جرة سلطاني، رئيس المنتدى العالمي للوسطية

نشر في :13:51 | 2018-10-07

"بلا قيود " مع وزير الثقافة عز الدين ميهوبي

نشر في :10:07 | 2018-09-30

"بلا قيود " مع وزير المجاهدين الطيب زيتوني

نشر في :13:49 | 2018-09-24

وزير الموارد المائية حسين نسيب ضيف العدد الأول من حصة بلا قيود


أعمدة البلاد