Scroll To Top

كارثة صحية وبيئية تهدد سكان عين مصباح بتيارت

بسبب حرق النفايات بمركز الردم بجوار المنازل

المشاهدات : 491
0
آخر تحديث : 21:24 | 2018-08-05
الكاتب : جمال.غ

أرشيف

البلاد - جمال.غ - عمد القائمين على مركز الردم بمنطقة "بومال" بقرية عين مصباح التابع إداريا لبلدية عين بوشقيف إلى توجيه عمال جمع النفايات، إلى حرقها بعد نقلها إلى مركز الردم الذي يسكن بجواره مئات العائلات وحتى المارة بالطريق   الوطني رقم 23 الرابط بين عاصمة الولاية والسوقر.

وقد تسبب حرق النفايات وردمها بطريقة منتثرة بجانب طريق الوطني رقم 23 وقد رصدت جريدة "البلاد" تلك المخالفات ـ في تصاعد الدخان الملوث في الهواء؛ محدثاً تلوثاً بيئياً وصحياً لجميع سكان قرى عين مصباح القريبة من الموقع والقرى المجاورة، والمارة بالمركبات على الطريق المزدوج.

وحسب السكان، يتم الحرق بشكل يومي من قِبَل عمال البلديات، وترك النيران مشتعلة؛ مما يجعل ألسنة الدخان تتجه في جميع الاتجاهات مع حركة الرياح؛ مسببة أجواء غير صحية للجميع؛ متجاهلين معاناة مرضى الربو.

وتجاهل القائمون على مركز الردم طريقة رمي النفايات بعد مركز الردم وفي مكان واحد؛ من خلال تجاهل عدم استخدام عدد من المكاسب التي نفّذتها منذ سنوات وكلفت ملايين، واستبشر الأهالي بها خيراً، بأنها سوف تقضي على طريقة الحرق ونثر النفايات بشكل عشوائي قُرب المناطق المأهولة بالسكان.

وطالَبَ عدد من سكان القرى المتضررة من حرق نفايات، بضرورة توجيه والي الولاية ومديرية البيئة للمسؤولين بالبلديات التي تقوم برمي النفايات بمركز الردم الواقع ب 06 كلم عن عاصمة الولاية، بإيقاف حرق النفايات بهذا المرمى، والعمل على استخدام التقنيات في الاستفادة من النفايات ورسكلتها ولم تُستغل حتى الآن، والتي أصبحت يتشَكّل كارثة بيئية وصحية لهؤلاء السكان، أو إجبارهم على رسكلتها وودفنها دون إشعال النيران فيها.

للإشارة فإن المنطقة عرفت درجة حرارة كبيرة تعدت 40 درجة زيادة على حرق النفايات ما جعل الروائح الكريهة تنتشر بالقرى المجاورة وحتى السكان أصبحوا لا يستطيعون المكوث بمنازلهم لحظة جراء انتشار الراوئح والحشرات الضارة.

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 1 و 8 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

البلاد اليوم تستضيف الوزير السابق، عمار تو، لمناقشة أزمة الأفلان، الرئاسيات وطبع النقود

نشر في :08:51 | 2018-11-11

"بلا قيود" مع الناطق الرسمي باسم حزب الأرندي، صديق شهاب

نشر في :08:12 | 2018-11-10

العدد 01 من برنامج " قضية رقم مجهول " على قناة البلاد

نشر في :08:41 | 2018-10-30

"بلا قيود" مع عبد الغني زعلان وزير النقل والأشغال العمومية


أعمدة البلاد