Scroll To Top

سلوكيات استهلاكية يجب إتباعها لتجنب التبذير في شهر رمضان الفضيل

حسب ما دعت إليها منظمة حماية المستهلك

المشاهدات : 290
0
آخر تحديث : 10:21 | 2021-04-08

البلاد نت- دعت منظمة حماية المستهلك الجزائرية، اليوم الخميس، إلى ضرورة ترشيد النفقات وتجنب التبذير خلال شهر رمضان الفضيل، وذلك من خلال إتباع جملة من السلوكيات الاستهلاكية المدروسة والمقننة.

كما قالت المنظمة في منشور لها عبر صفحتها الرسمية على الفيسبوك، إن "سلوك المستهلكين هو الذي يحدد طريقة تعامل التجار معهم ومع السوق، حيث إن المستهلك بحاجة ماسة إلى ثقافة شاملة واعية تحدد سلوكه الشرائي، وهذا ما يطلق عليه بـالثقافة الاستهلاكية، وهي مجموعة معارف وتعليمات يكتسبها المستهلك قبل أن يقتني أي منتج".

كما أوضح البيان أنه "وبالنظر للغلاء الذي تشهده أسواقنا بات لزاما علينا معرفة أبجديات هذه الثقافة"، وذلك من خلال إتباع بعض السلوكيات الاستهلاكية كعدم التهافت على شراء السلع بهدف تخزينها في المنازل تجنبا للندرة و المضاربة، كذلك إعداد قائمة مسبقاً لتجنب شراء سلع غير ضرورية وترتيب الأولويات وتسقيف النفقات والالتزام بمبلغ محدد للشراء تفاديا للمصاريف الزائدة.

 هذا ودعت إلى ضرورة التمييز بين ما تشتهيه الأعين وما تستوعبه البطون خاصة في المنتجات السريعة التلف كالخبز والحلويات الرمضانية والمملحات، حيث أن معظم ما يشتهيه الصائم لا يتحمل أكله بعد الوجبة الأولى أو الثانية على الأكثر و أنها قضية نفسية لا أكثر.


أعمدة البلاد