"أنا صنيعة كلمات أمي" لمحمد عصام محّو.. أكثر فيديو تربوي انتشارا في 2020

عصام محو
عصام محو

البلاد.نت - توّج الإعلامي ومدرب التنمية البشرية السوري محمد عصام محو بجائزة الأوسكار التعليمي، في فئة الفيديو التربوي الأكثر انتشارًا وتداولا في 2020، عن مقطعه المصوّر "أنا صنيعة كلمات أمي"، حسب ما أعلن عنه اليوم السبت مركز تنمية الموارد البشرية في دبي، وهو الجهة المنظمة للمسابقة.

إقرأ أيضا: اختيار طلال أبو غزالة كأبرز شخصية علمية عربية في العام 2020

جاءَ ذلكَ في الإعلانِ الذي أصدره مركز تنمية الموارد البشرية في دبي وهي المؤسسة المنظمةُ للأوسكار التعليمي برعايةِ كلٍ من اتحادِ المبدعين العرب وهو العضو في المجلسِ الاقتصادي والاجتماعي بمنظمة الأمم المتحدة ECOSOC واتحاد الإعلاميين العرب المركزيِ في القاهرة عضو ملتقى الاتحاداتِ التابعة للجامعة العربية.

الفوزُ السوري جاءَ قبيلَ أيام من إعلانِ أسماءِ بقيةِ الفائزينَ في فئات الأوسكار التعليمي ومنها (الشخصية العلمية الأبرز في عام 2020) و(المتحدث الأفضل في عام 2020) والحقيبة التدريبية الأكثر ابتكارًا في عام 2020) وغيرها.

وسيكونُ الحفلُ الختاميُّ الذي سيُكرَّمُ فيه بقيةُ الفائزين بتشريفٍ من سعادة الشيخ عبدالعزيز بن علي النعيمي المستشار البيئي لحكومة عجمان.

الفيديو الفائز للدكتور محمد عصام محو حملَ عنوان (أنا صنيعةُ كلماتِ أمي) تم نشره قبل عام في يناير 2020 ووصلت مشاهداته إلى 14 مليون مشاهدة في موقع فيس بوك فقط، ويتحدثُ فيهِ محو عن أثرِ الكلمةِ في بناءِ بنيانِ الطموحِ وتنمية الذكاءِ العاطفي والوجداني لدى الطفل زائدَ صناعة الإصرارِ في نفسِه ليصبحَ فاعلًا في مجتمعه، وتناولَ الفيديو مأساةِ السوريين التي تجاوزها الدكتور محو وبقي مصرًا على التميز حتى حصولهِ على درجة الدراسات العليا من جامعة الجنان بفضل كلماتٍ كان يسمعها من والدته عندما كانَ طفلًا تشجعهُ على الاستمرار وتناديهِ منذ صغرهِ بالدكتور عصام.

 

وقد سألنا الفائز عن زيارته السابقة للجزائر فقال: "الجزائرُ بلدٌ عزيزٌ كانَ لي فيهِ عدةُ جولاتٍ تدريبية وتعليمية آخرها حينَ قمتُ بتدريبِ الأساتذةِ الجزائريين مهاراتِ الخطابة والتحدث والإلقاء والبروتوكول بدعوةٍ من معالي رئيس جامعة قسنطينة 3، وحينها أحببتُ الجزائريين أكثر مما كنتُ أحبهم فلمستُ فيهم الثقافة والإصرارَ العاليين على التزودِ بالمهارات زائدَ الحب الفطري الذي يملكهُ الجزائريون في قلوبهم لاهل العلم من كلِّ مكان وقد أكرمي الله تعالى أن ترقيتُ في الجزائر بعدما منحتني الجامعة الحكومية المذكورة شهادة أستاذٍ زائر نهاية عام 2018".

وفي شهادتها المصورة بالفائزِ قالت رئيسة ممثلية المحكمة الدولية لفض النزاعات (محكمة لاهاي الدولية) القاضي شمس العمرو: "حضرتُ مع الدكتور محمد عصام أجمل برنامجٍ تدريبي فوجدتُ فيهِ الثقة والأخلاق العالية وإيصالِ المعلومةِ بطريقةٍ تربويةٍ سلسة تستحقُّ أن تُدرَّس".

تعتمدُ بقية فئاتِ الأوسكار التعليمي على تصويتِ الجمهور حيثَ وصلَ عددُ المُصوِّتين إلى مائتي ألف شخصًا منذ انطلاقهِ قبلَ خمسِ أيام وما زالَ التصويتُ جاريًا حتى الآن.

الحفل الختامي الذي ستعلنُ فيه النتائج الرسمية للأوسكار التعليمي تم تحديدهُ في 17 فبراير، بحضور عددٍ كبيرٍ من الشخصيات المُرشحة وممثلي رؤساءٍ وزراءٍ ومسؤولين ومديري جامعات وعمداء كليات وفعاليات إعلامية واقتصادية وسياسيةٍ وثقافية، كما سيعقد الحفلُ هذا العام عبر الأونلاين "مراعاةً للإجراءات الصحية المتخذة في دولة الإمارات العربية المتحدة".

 


 

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. مـــوجة بـرد على هـــذه الولايـات

  2. كشف عنها والي وهران.. تفاصيل جديدة بخصوص مصنع "فيات" للسيارات بطفراوي

  3. أمطار رعدية على هذه الولايات

  4. مجانية تذاكر نهائي "الشان".. لجنة التنظيم توضح

  5. عشية النهـائي .. بوقرة يحسم مستقبله مع الخضر!

  6. موجة برد على هذه الولايات

  7. تسجيل 47 ألف حالة سرطان جديدة في الجزائر

  8. بالفيديو .. بن دبكة يُبدع بهدف عالمي في مواجهة رونالدو وزملائه

  9. فيما نفى دعمه لجيش الاحتلال..لهذا السبب تمكن باتريك برويال من دخول الجزائر

  10. محــرز الأفـضل في "السيـتي" بـدون منـازع