رئيس الحكومة التونسية يقيل وزيري التربية والمالية

أقال رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد وزير التربية، ووزيرة المالية من الفريق الحكومي.

وأعلنت رئاسة الحكومة  التونسية عن إجراء تعديل وزاري جزئي تم بموجبه إعفاء وزير التربية ناجي جلول وتعيين سليم خلبوس وزيرا للتربية بالنيابة.

وتأتي إقالة وزير التربية على خلفية  صراعه المستمر منذ أشهر مع نقابة التعليم التابعة لاتحاد التونسي للشغل ، التي تطالب باقالته منذ فترة.

وتزامن الاعلان عن إقالة وزير التربية ناجي جلول مع بث برنامج تلفزيوني كان الوزير ضيفا فيه، أكد خلاله أنه يحظى بثقة كبيرة من قبل رئيس الحكومة يوسف الشاهد وقيادة الحزبين الشريكين في الحكومة نداء تونس وحركة النهضة.

وأقال الشاهد وزيرة المالية لمياء الزريبي من مهامهما، وعين خلفا لها فاضل عبد الكافي وزيرا للمالية

وتأتي إقالة وزيرة المالية على خلفية تصريحاتها الأخيرة التي كشفت فيها رفض صندوق النقد الدولي تسليم شطر من قرض طلبته تونس، بسبب عدم وفاء الحكومة التونسية بالتزامها إرساء قواعد للشفافية في إدارة المال العام.

وكان تصريح أخير للوزيرة زريبي بشأن تعويم الدينار التونسي مقابل اليورو والدولار، قد أثار ضجة كبيرة وأحدث اضطرابات في سوق الصرف.

وبحسب مصادر حكومية مسؤولة فإن ثلاث وزراء آخرين بينهم وزيرة الطاقة متوقع اقالتهم من منصبهم خلال الفترة المقبلة.

ويأتي هذا التعديل الوزاري في ظل موجة احتجاجات تشهدها مدن الجنوب التونسي، للمطالبة بالشغل والتنمية ونصيب المناطق الجنوبية من الثروة.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. أمطار رعدية على هذه الولايات

  2. وفاة الداعية الإسلامي يوسف القرضاوي

  3. عملية توزيع كبرى للسكنات من مختلف الصيغ خلال شهر نوفمبر

  4. رياح قوية وأمواج عالية على هذه السواحل

  5. إطلاق خدمة "MyBus" لتحسين النقل الجامعي

  6. انطلاق عملية بيع تذاكر ودية "الخضر" ضد نيجيريا

  7. افتتاح الدورة الثالثة للترشح من أجل الحصول على التأهيل الجامعي

  8. إنخفاض أسعار الغاز في أوروبا

  9. نحو استغلال أكثر من 3 مليون هكتار لإنتاج 9 مليون طن من الحبوب

  10. 13 قتيلا في إطلاق النار في مدرسة وسط روسيا