سراب من الطيور يتسبب في تدمير القاذفة الأمريكية العملاقة B 52

بي 52
بي 52

خلص تحقيق أجرته القوات الجوية الأمريكية إلى أن الطيور وبعض المسائل الميكانيكية كانت وراء سقوط القاذفة الاستراتيجية الأمريكية من طراز "بي-52" في جزيرة "غوام" الأمريكية في المحيط الهادئ.

وأشارت وكالة "آسوشيتد برس" إلى أن التحقيق أفاد بأن الحادث لم يكن بسبب الطيار.

وكانت القاذفة الأمريكية قد أقلعت من قاعدة مينوت بـ"نورث داكوتا" خلال مهمة تدريب روتينية صباح 19 ماي 2016، واشتعلت فيها النيران بعد مغادرة المدرج، واحترقت الطائرة البالغة قيمتها 112 مليون دولار بالكامل، فيما لم يصب أي فرد من طاقم الطائرة بأي أذى.

ووفقا لبيان أصدره سلاح الجو، فإن الطيار رأى طيورا في المنطقة خلال الإقلاع، في الوقت نفسه الذي أشارت فيه معدات قمرة القيادة إلى فقدان التوجه الضروري لتحليق الطائرة.

وقالت المتحدثة باسم قيادة سلاح الجو كارلا بامب، أمس الاثنين: لا أعتقد أنهم عثروا على أي دليل، لكن الطائرة احترقت.

يشار إلى أن قاذفة القنابل والصواريخ الاستراتيجية الأمريكية من طراز "بي — 52"، هي طائرة عسكرية بعيدة المدى ذات ثمانية محركات. وتستخدم هذه الطائرة في سلاح الجو الأمريكي منذ العام 1954 وتستطيع إلقاء 32 طنا من القنابل (أو الصواريخ).

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. تعرف على غذاء يزيل السكر من الجسم

  2. رياح قوية وأمطار على عدد من ولايات الوطن

  3. رياح قوية وتطاير كثيف للرمال في هذه الولايات

  4. منذ بدء العدوان.. إرتفاع حصيلة شهداء غزة إلى 37626 شهيد

  5. انتبه.. هذه الطريقة الصحيحة لتناول الكيوي

  6. إستمرار موجة الحر على هذه الولايات

  7. الممثلة السورية كندة علوش تعلن إصابتها بالسرطان

  8. قطار الجزائر تونس.. انطلاق الرحلات هذا الصيف

  9. وزارة الشباب والرياضة تعلن عن عملية توظيف لـ1841 شابا بهذه الولايات

  10. مجلس الوزراء: توفير الجزائر لـ 1.2 مليار دولار لفائدة خزينة الدولة عقب الإنتاج الوفير المُحقق من القمح الصلب