سكان كاليدونيا الجديدة يصوتون بـ"لا" للاستقلال عن فرنسا

أظهرت النتائج النهائية للاستفتاء الثاني حول استقلال كاليدونيا الجديدة رغبة المصوتين في البقاء ضمن الأراضي الفرنسية، إذ صوت الناخبون بنسبة 53,26 بالمئة بـ"لا" للانفصال عن فرنسا.

وبلغت نسبة المشاركة 79,63 في المئة حتى وقت متأخر من الأحد.

وفي أول تعليق له على النتائج، قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في كلمة متلفزة من قصر الإليزيه، اليوم الأحد، "استقبل هذه النتائج بشعور كبير بالامتنان".

وأضاف: "سكان كاليدونيا الجديدة أكدوا على رغبتهم في البقاء مع فرنسا؛ إنها علامة ثقة في الجمهورية. في نفس الوقت أنا استمع لصوت الذين يريدون الاستقلال".

ومن المتوقع أن يجرى استفتاء آخر بعد عامين للتصويت على الاستقلال أو البقاء ضمن فرنسا.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. أليك بالدوين يقتل مديرة التصوير ويصيب المخرج عن غير قصد أثناء تصوير فيلم

  2. طرد وفد مغربي من اجتماع مرموق في جنوب أفريقيا

  3. مصادر البلاد  : كلمات ممثلي الدول الخليجية بالأمم المتحدة الخاصة بالصحراء الغربية، مجرد مهاترات و مغالطات سخيفة لتضليل الرأي العام الدولي

  4. أول تعليق من الممثل الأمريكي بالدوين بعد مقتل مصورة فيلمه بمقذوف أطلقه

  5. سر محيربعد نجاة كل ركاب طائرة أميركية تحطمت واحترقت!

  6. وفد مجلس الأمة المشارك في المؤتمر الأوروبي لرؤساء البرلمانات يرفض الجلوس خلف الوفد الإسرائيلي

  7. أمطار رعدية على عدد من الولايات الشرقية

  8. مسحوق حفظ الجثث في المرقاز واللحم المفروم بوهران

  9. رسالة خطية من الرئيس تبون لنظيره الموريتاني

  10. بعد تسجيلها لمستويات قياسية.. أسعار الذهب الأسود تبدأ في التراجع