مجلة فرنسية تفضح الرئيس ايمانوييل ماكرون!

ماكرون وزوجته
ماكرون وزوجته

كشفت مجلة فرنسية، أن رئيس البلاد إيمانويل ماكرون، يمتلك علاوة على مواهبه السياسية والمصرفية والغرامية، موهبة كتابة روايات إباحية مثيرة، وأنه خطّ أول رواية من هذا القبيل وهو يافع.

وذكرت مجلة كلوزر "Closer" الفرنسية اليوم الأحد، أن ماكرون كتب وهو في سنّ الـ16 من عمره، رواية إباحية مثيرة رسم فيها بالكلمات قصة ووقائع علاقاته الغرامية مع معلمته البالغة من العمر آنذاك 40 عاما، والتي أصبحت السيدة الأولى لفرنسا في الوقت الراهن، المدام بريجيت ترونييه.

وفضحت هذا المجلة عبقرية ماكرون الروائية، عشية طرح السيرة الذاتية لزوجة رئيس الدولة إلى الأسواق في فرنسا.

وأوردت مجلة كلوزر، نقلا عن كلمات جارة ماكرون، التي قامت في عام 1993 بطباعة مجموعة من النصوص مقابل أجر مالي: "بمجرد أن طلب مني (ماكرون) طباعة 300 صفحة من الكتاب الذي كتبه للتو، اعتبرت أنه أراد أن يعبر عما شعر به في ذلك الوقت. كانت رواية جريئة، إباحية. وكانت الأسماء بالطبع خيالية، ولكني عرفت من يعني بها" تقول في السيرة الذاتية لزوجة ماكرون.

والتقى ماكرون زوجته المستقبلية، بريجيت ترونييه، عندما كان بعد طالبا في المدرسة، وكانت تدرسه مع أقرانه اللغة الفرنسية، وقاما رسميا بتسجيل زواجهما وتوثيق علاقتهما الزوجية في عام 2007.

ويبلغ فارق العمر بين الزوجين 24 سنة، إذ أن السيدة بريجيت تكبر ماكرون بـ24 عاما.

وسوف تظهر السيرة الذاتية لسيدة فرنسا الأولى على الرفوف يوم 17 الشهر الجاري.

الأكثر قراءة

  1. 15 مليون غرامة ومصادرة السيارة لمركبي لوحات ترقيم مخالفة للقانون

  2. مديرة الرواتب بوزارة المالية: زيادات الرواتب الجديدة ستشمل العلاوات والخبرة المهنية

  3. أمطـــار رعديــة على هذه الولايــات

  4. الكشف عن مصير نجم منتخب غانا بعد زلزال تركيا

  5. والي وهران لمسيري "الحمراوة" : سترحلـون بالتراضي أو بالتقاضي .. وسنحقق في مديـونية 200 مليـار سنتيم

  6. مونديال الأندية: الهلال السعودي يطيح بفلامينغو البرازيلي ويتأهل للنهائي في إنجاز تاريخي

  7. خبراء: الزلازل المميتة أزاحت تركيا وحركتها نحو الغرب 3 أمتار

  8. بجاية: سيدة تنصب على الطلبة الجامعيين وتمنحهم تأشيرات مزورة

  9. المجمع الماليزي "لاين" يبحث فرص استثمارات كبرى في الجزائر

  10. هبّة استثنائية و إشادة واسعة ..جسر جوي من الجزائر لإغاثة متضرري زلزال تركيا و سوريا