بعد يومين فقط من نفيه أي شبهة فساد عن نفسه .. العدالة "تفضح" جميعي!

في الوقت الذي تتعالى أصوات بإحالة الحزب العتيد على المتحف

 

البلاد.نت- حكيمة ذهبي- في سابقة لم تحصل في تاريخ حزب جبهة التحرير الوطني، طلبت العدالة رفع الحصانة البرلمانية عن الأمين العام للحزب العتيد محمد جميعي، رفقة نائبين آخرين، فيما أنهيت مهام الأمين العام للمجلس الشعبي الوطني، بشير سليماني، المحسوب على حزب "الأفلان".

هي ساعات قليلة بعد افتتاح الدورة البرلمانية، شرعت العدالة في استدعاء نواب برلمانيين بتهم فساد، فصول نبأت بسنة تشريعية عنوانها "تطهير" المؤسسة التشريعية، من أسماء لطالما كانت من أبرز الأسباب التي دفعت إلى النفور الشعبي من هذه الهيئة.

ثلاثة أسماء طالب وزير العدل، بلقاسم زغماتي، برفع الحصانة البرلمانية عنها، أبرزها، محمد جميعي، الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، ليصنع ابن تبسة السابقة التاريخية، ويقف أمام العدالة، يومين فقط من ظهوره في إحدى القنوات التلفزيونية الخاصة، ينفي أي شبهة فساد عن نفسه.

ولم يمض على تبوأ جميعي، منصب أمين عام للحزب العتيد، سوى أربعة أشهر بالضبط، كان يقول إنه مسنود من جهات نافذة، إلا أن كلامه الذي بدا مجرد "هرطقات"، لم يجعله مستثنى من مقصلة العدالة.

وإن كان بيان المجلس الشعبي الوطني، لم يذكر تفاصيل التهم التي وجهت لمحمد جميعي، لتبقى غامضة مقارنة بالذين سبقوه إلى المحاكم من المسؤولين النافذين في النظام السابق، إلا أن الثابت أنها شبهة فساد.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. أليك بالدوين يقتل مديرة التصوير ويصيب المخرج عن غير قصد أثناء تصوير فيلم

  2. طرد وفد مغربي من اجتماع مرموق في جنوب أفريقيا

  3. مصادر البلاد  : كلمات ممثلي الدول الخليجية بالأمم المتحدة الخاصة بالصحراء الغربية، مجرد مهاترات و مغالطات سخيفة لتضليل الرأي العام الدولي

  4. أول تعليق من الممثل الأمريكي بالدوين بعد مقتل مصورة فيلمه بمقذوف أطلقه

  5. سر محيربعد نجاة كل ركاب طائرة أميركية تحطمت واحترقت!

  6. وفد مجلس الأمة المشارك في المؤتمر الأوروبي لرؤساء البرلمانات يرفض الجلوس خلف الوفد الإسرائيلي

  7. أمطار رعدية على عدد من الولايات الشرقية

  8. مسحوق حفظ الجثث في المرقاز واللحم المفروم بوهران

  9. رسالة خطية من الرئيس تبون لنظيره الموريتاني

  10. بعد تسجيلها لمستويات قياسية.. أسعار الذهب الأسود تبدأ في التراجع