هكذا حشرت "أوندا" جمهور "سولكينغ" وتسببت بالمأساة لتحقيق الأرباح !

ملعب "20 أوت" يسع لـ 10 آلاف متفرج فيما باعت 30 ألف تذكرة

البلاد.نت- لم يكترث الديوان الوطني لحقوق المؤلف، منظم حفل "سولكينغ"، بصغر سعة ملعب "20 أوت"، وحمّلته فوق طاقته عبر حشر الجمهور كما تحشر "علب السردين" من أجل بيع أكبر عدد من التذاكر لتحقيق الأرباح.

وحسب ما أعلن عنه الديوان الذي يسيّره سامي بن الشيخ في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الجزائرية، فقد تم بيع 30 ألف تذكرة للجمهور من أجل حضور حفل "سولكينغ"، في حين لا يسع ملعب "20 أوت" إلا لـ 10 آلاف متفرج.

وباحتساب الأرضية العشبية، يمكن أن يصل عدد المتفرجين 20 ألف، لكن أن يتضاعف العدد إلى ثلاثة أضعاف فذلك فيه مخاطرة بحياة الناس، وهو الأمر الذي حول الحفل إلى مأساة حقيقية بسبب التدافع بين الجمهور مما أدى إلى وفاة خمس أشخاص. ومثلما أظهرته أشرطة فيديو تداولها أناس حضروا الحفل، فقد تم تكديس الجمهور في مساحة صغيرة جدا.

 

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. أمطار رعدية على 7 ولايات اليوم

  2. طقس الأربعاء.. أمطار ورياح قوية على هذه الولايات

  3. إطلاق خدمة رقمية جديدة وهامة تتعلق ببطاقة الشفاء

  4. بلاغ هام من المديرية العامة للضرائب

  5. تسهيلات النقل الجوي وإنجاز أطروحة الدكتوراه في الوسط المهني على طاولة الحكومة

  6. مجلس قضاء الجزائر: فتح تحقيق إبتدائي حول إبرام صفقة مشبوهة بين مسؤولين سابقين لموبيليس ومجمع شركات جزائرية أجنبية

  7. مبابي في زيارة إلى الجزائر لمدة يومين.. والسبب؟

  8. الأوّل من نوعه بالجزائر .. إنطلاق انجاز أضخم مطعم سياحيّ بسعة 1000 مقعد بمستغانم

  9. منذ بدء العدوان.. إرتفاع حصيلة شهداء غزة إلى 33899 شهيد

  10. مجلس الأمة يفتح باب التوظيف