هكذا يمكن منع سرطان القولون.. وهذه علامة الإنذار المبكر

قال باحثون في الجامعة الوطنية الأسترالية إنه يمكن تنشيط إحدى البروتينات المهمة لمنع لسرطان القولون، حسب ما ذكرت صحيفة "نيويورك بوست" الأميركية.
 
وذكر الباحث أبهيمانو باندي عن البروتين "Ku70": "في حالته النشطة، يعمل هذا البروتين كنظام مراقبة، حيث يكتشف علامات تلف الحمض النووي في خلايانا".

وأضاف أن "الحمض النووي التالف" هو عادة علامة إنذار مبكر على أن الخلايا يمكن أن تصبح سرطانية، مبرزا "لدى Ku70 القدرة على عكس الضرر أو إيقافه على الأقل".

وتابع: "يظهر بحثنا أن Ku70 يمكنه تبريد الخلايا السرطانية والتخلص من الحمض النووي التالف. يمنع هذا البروتين الخلايا السرطانية من أن تصبح أكثر عدوانية وتنتشر في جميع أنحاء الجسم، مما يؤدي إلى تعطيلها بشكل أساسي"

ويعد سرطان القولون والمستقيم أحد أكثر أنواع السرطان شيوعا بعد سرطان الثدي وسرطان الرئة.

وفي الولايات المتحدة، تم الإبلاغ عن أكثر من 126 ألف حالة إصابة بسرطان القولون في عام 2020. وقد أودى بحياة نحو 52 ألف شخص في ذلك العام.

ومع ذلك، يمكن علاج 90 بالمئة من الحالات بنجاح إذا تم اكتشافها مبكرا، وفقا للبيانات المنشورة في مجلة "Science Advances".

وقال الباحث، سي مينغ مان مان: "نحن نعلم أن الاكتشاف المبكر والعلاج أمر حيوي للتغلب ليس فقط على سرطان الأمعاء، بل على أنواع السرطان الأخرى أيضا".

وأضاف أن فحص السرطانات مثل سرطان القولون قد يشمل قريبا التحقق من مستويات "Ku70".

وأوضح ذلك بالقول: "يظهر بحثنا أن Ku70 هو مؤشر حيوي مناعي جيد، مما يعني أنه قد يساعدنا على التنبؤ بإمكانية الإصابة بسرطان القولون".

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. فتح أبواب التجنيد في صفوف الجيش

  2. هذه أبرز مخرجات اجتماع الحكومة

  3. الجزائر على موعد مع ظاهرة فلكية غدا

  4. طقس الأربعاء.. استمرار موجة الحر عبر 7 ولايات

  5. هذه هي القنوات الناقلة لأولمبياد باريس 2024

  6. استمرار موجة الحر على عدة ولايات من الوطن

  7. مذكرة تفاهم بين الجزائر و سلطنة عُمان لتحقيق "إستثمارات كبرى"

  8. تسليم أولى تراخيص تنظيم العمرة لهذا الموسم

  9. الفريق أول السعيد شنقريحة يستقبل قائد القيادة الأمريكية لإفريقيا "الأفريكوم"

  10. رسميا.. "الكاف" تعتمد ملعب حسين آيت أحمد