إفلاس "توماس كوك'' أقدم شركة سفر في العالم

بعد فشلها في جمع الأموال اللازمة للإبقاء على المجموعة

توماس كوك
توماس كوك

فاروق حركات- وكالات- أعلنت مجموعة السياحة والسفر البريطانية "توماس كوك''، اليوم الإثنين، إفلاسها بعد فشلها في عطلة نهاية الأسبوع في جمع الأموال اللازمة للإبقاء على المجموعة.

وتعد "توماس كوك" واحدة من كبريات شركات السياحة في العالم، فقد تأسست في عام 1841 ويبلغ حجم مبيعاتها السنوية 9 مليارات جنيه إسترليني، ويعمل في الشركة 22 ألف موظف، من بينهم 9 آلاف في بريطانيا، و19 مليون عميل سنويا في 16 دولة حول العالم.

وقالت المجموعة في بيان، نقلته ''أف ب" إنّه "على الرّغم من الجهود الكبيرة، لم تُسفر المناقشات عن اتّفاق" بين المساهمين والمموّلين الجُدد المحتملين. وأضاف البيان "لذلك، خلُص مجلس إدارة الشركة إلى أنّه ليس لديه خيار سوى اتّخاذ خطوات للدّخول في تصفية إلزاميّة بمفعول فوري".

وسيكون على "توماس كوك" أن تنظم فورا عملية إعادة 600 ألف سائح من المتعاملين معها حول العالم، بينهم 150 ألف سائح بريطاني، ما سيشكّل أكبر عمليّة من هذا النوع منذ الحرب العالمية الثانية.

وحاولت المجموعة جمع مئتي مليون جنيه استرليني (227 مليون يورو) إضافي لتجنب انهيارها بعدما واجهت الشركة الرائدة في مجال السفر صعوبات سببها المنافسة من مواقع إلكترونية خاصة بالسّفر وقلق المسافرين من ملف "بريكست".

وعند نشر بيانات المجموعة المالية في أفريل الفارط، ألقى رئيس المجموعة بيتر فانك هاوسر باللوم على بريكست الذي تسبب بإغراق ميزانية الشركة وأدى إلى تكبدها خسارات كبيرة، خصوصا لأن الزبائن ارجأوا رحلاتهم مع عدم معرفتهم بما سيؤول إليه ملف الخروج من الاتحاد الأوروبي.

 

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. أمطار رعدية في 10 ولايات

  2. تناول الخبز والأرز الأبيض يزيد فرص الإصابة بهذا المرض الخطير

  3. أمطار رعدية مرفوقة بحبات برد على 13 ولاية

  4. قهوة جزائرية ضمن قائمة الأفضل عالميًا

  5. أمطار رعدية في 19 ولاية

  6. الكشف عن القيمة الحقيقية لانتقال هالاند إلى مانشستر سيتي

  7. فتح موقع وكالة عدل لدفع الشطر الرابع

  8. السبت المقبل عطلة مدفوعة الأجر

  9. الوزير الأول: تحقيق نمو اقتصادي بنسبة 7ر4 بالمائة

  10. وزارة الفلاحة تُطلق مشاريع للإستثمار الزراعي بالصحراء