مسجد باريس: " ابعادنا من احتفالية ذكرى 11 نوفمبر 1918 إهانة لمسلمي فرنسا"

أصدر الخميس، المسجد الكبير في باريس بيانً يعلن فيه استبعاده من احتفالية ذكرى هدنة 11 نوفمبر 1918.

وقال مسجد باريس في بيانه أنه "يأسفنا بشدة لإبعادنا من المشاركة في مراسيم إحياء الذكرى 103 لهدنة 11 نوفمبر 1918، والتي أقيمت صبيحة الخميس برعاية الرئيس إيمانويل ماكرون".

وأضاف البيان "هذا الانشقاق غير المسبوق والازدراء يثير استياءنا المطلق لأنه عمل متعمد يهدم أسمى رسائل مؤسستنا الدينية".

وأردف مسجد باريس أنه من الضروري التشبث بالتاريخ، مشيرا "أن المسجد تم بناؤه عام 1926 من قبل الجمهورية، تقديرا للتضحية العظمى بمئات الآلاف من الجنود المسلمين لصالح فرنسا خلال الحرب العالمية الأولى".

وأكد ذات البيان، أن "هذا الاستبعاد من احتفال تميز بحضور العديد من المنظمات وممثلي كل ديانة هو إهانة حقيقية لمسلمي فرنسا ، الذين نرفض أن نراهم يعاملون كمواطنين من الدرجة الثانية".

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. الأمن الوطني يوجه نداء للجمهور حول 4 مشتبه فيهم في قضية نصب و تزوير

  2. صناعة السيارات: من 300 إلى 350 مناول جاهز لتموين المُصنّعين

  3. رقم قياسي غير مسبوق للمنتخبات الإفريقية في مونديال قطر 2022

  4. "واتساب" يتعرض لأكبر عملية إختراق في تاريخه

  5. ألمانيا تخفف من قيودها لاستقدام 400 ألف عامل أجنبي ماهر

  6. منظمة "اليونسكو" ترسم طابع "الراي" تراثا جزائريا

  7. مونديال قطر 2022.. المغرب يواجه كندا وعينه على مقعد في الدور ثمن النهائي

  8. المغرب وكرواتيا يتأهلان للدور الثاني .. وبلجيكا تحقق أسوأ مشاركة منذ 24 سنة

  9. طقس: أجواء مغشاة وأمطار متفرقة بالمناطق الشمالية

  10. (فيديو).. مشجع عربي يبيع مجوهرات والدته لحضور مباريات المونديال!