أكثر من 28 ألف محبوس يجتازون الفرض الكتابي

كشفت وزارة العدل، عن اجتياز المحبوسين الذين يدرسون عن بعد بجميع المؤسسات العقابية، الفرض الكتابي للموسم 2021/2022 على امتداد يومين بتاريخ 16 و17 مارس 2022، على أن يخصص اليوم الأول للطور المتوسط واليوم الثاني للطور الثانوي.

وأوضحت الوزارة في بيان لها اليوم، أنه في إطار الاتفاقية التي تجمع وزارة العدل"المديرية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج "مع وزارة التربية الوطنية "الديوان الوطني للتعليم والتكوين عن بعد "، سيجتاز المحبوسون الدارسون عن بعد بجميع المؤسسات العقابية،الفرض الكتابي للموسم 2021/2022 على امتداد يومين بتاريخ 16 و17 مارس 2022، على أن يخصص اليوم الأول الموافق للأربعاء 16/03/2022 للطور المتوسط واليوم الثاني الموافق للخميس 17/03/2022 للطور الثانوي.

 هذا وأشرف المدير الفرعي للتكوين وتشغيل المساجين على إعطاء إشارة انطلاق الفرض الكتابي الذي سيجرى تحت إشراف الديوان الوطني للتعليم والتكوين عن بعد، اليوم بمؤسسة إعادة التربية والتأهيل تيزي وزو، للمستوى المتوسط إبتداء من الساعة الثامنة صباحا 08:00 سا ،غدا الخميس، بمؤسسة إعادة التأهيل البرواقية، للمستوى الثانوي إبتداء من الساعة الثامنة صباحا 08:00 سا.

 جدير بالذكر أن المديرية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج سخرت جميع الوسائل والإمكانيات المادية والبشرية واللوجيستيكية بالإضافة إلى التجهيزات البيداغوجية، لحسن سير وتنظيم الفرض الكتابي.وتجدر الإشارة أن عدد المحبوسين المسجلين عن بعد للموسم 2021/2022 المعنيين بإجتياز الفروض، قد بلغ28884 محبوس، ويشرف على عملية تأطير المحبوسين 1085 مؤطر.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. أمطار رعدية وريـاح قوية على 14 ولايــة

  2. منذ بدء العدوان.. إرتفاع حصيلة شهداء غزة إلى 35456 شهيد

  3. توافق جزائري نيجيري على تسريع خط إنجاز أنبوب الغاز العابر للصحراء

  4. وزير الشؤون الدينية يعلن استحداث رتب جديدة

  5. رئيس الجمهورية يدشن القطب العلمي والتكنولوجي سيدي عبد الله

  6. تعرض طائرة مروحية في قافلة تقل الرئيس الإيراني لحادث

  7. بداية جديدة.. ألفيش يزاول هذه المهنة بعد خروجه من السجن

  8. 6 أطعمة تنظف الكبد وتحسن عمله

  9. رئيس الجمهورية: الدولة مستعدة لتمويل كافة المشاريع والأبحاث الخاصة بالمؤسسات الناشئة

  10. وضع برنامج جديد للبحث والاستغلال..سوناطراك توقع بروتوكول اتفاق مع إيني