الجزائر تحيي مشروع أكبر محطة لتوليد الطاقة الشمسية

بعد أن تحدث عنه الوزير عرقاب من عنابة

ألواح شمسية
ألواح شمسية

نحو إنتاج 5600 ميغاواط من الكهرباء كمرحة أولى

 

البلاد - ع.بن  - أكد وزير الطاقة، محمد عرقاب، من عنابة، أن “الجزائر أصبحت جاهزة لإنجاز مشروع وطني بحت لإنتاج ما يقارب 5600 ميغاواط من الكهرباء باستعمال الطاقة الشمسية وذلك لتعزير الشبكة الوطنية خلال السنوات المقبلة”،

مما يعيد إحياء المشروع الضخم الذي كانت الجزائر بصدد إنجازه بشراكة ألمانية، قبل أن يتم قبر المشروع نهائيا.

وأوضح الوزير في تصريح صحفي ضمن زيارته العملية والتفقدية لولاية عنابة بوحدة الزفت (نفطال) المتواجدة بميناء عنابة، بأن “الكفاءات الوطنية الحالية قادرة على تسيير هذا المشروع في كل مراحله بداية من الدراسة ووصولا إلى الإنجاز النهائي”.وقال عرقاب إن الجزائر التي أنجزت أول محطة للطاقة الشمسية سنة 2011 “اكتسبت حاليا كل الخبرات والإمكانات لتطوير هذا المجال، خاصة بعدما وصل عدد المحطات إلى 22 محطة لتوليد الكهرباء عن طريق الطاقة الشمسية بقدرة إنتاج بـ400 ميغاواط”.

وبعدما أكد بأن الجزائر تمكنت من توفير كل احتياجاتها من الطاقة الكهربائية بإنتاج يقدر بـ20 ألف ميغاواط مقابل استهلاك وطني قدر وقت الذورة بـ15680 ميغاواط، أشار الوزير إلى أن مصالحه بصدد “التفكير في وضع نموذج استهلاك طاقوي جديد، لا سيما بعد الدراسة التي قامت بها الحكومة مؤخرا لمشروع إنشاء المحافظة الوطنية للطاقات المتجددة”.

وأوضح محمد عرقاب بأن هذا النموذج “يعتمد بالدرجة الأولى على ترشيد استعمال الموارد الطاقوية بالجزائر وعدم استنزافها وتوجيهها أكثر نحو القطاع الصناعي”، مقدما في هذا السياق أمثلة مفادها بأن “الجزائر التي تنتج 144 مليار متر مكعب من الغاز سنويا تستهلك منها 45 مليار متر مكعب محليا، كما أن 20 مليار متر مكعب (من المستهلكة محليا) توجه لإنتاج الطاقة الكهربائية عبر وحدات الإنتاج بمختلف أنواعها”.

وفي مجال الطاقة الكهربائية، فإن القطاع الصناعي يستهلك نسب “جد ضعيفة” مقارنة بالاستهلاك المنزلي، حسبما أضافه الوزير الذي اعتبر أن ذلك “مؤشر غير جيد” لأن القطاع الصناعي “من المفروض أن يستهلك ما نسبته 30 بالمائة على الأقل من الطاقة الكهربائية”.

وعرج محمد عرقاب على الحديث عن مشاكل الانقطاعات المسجلة في التيار الكهربائي عبر عدة مدن من الوطن من بينها عنابة، حيث ذكر بأن “المشاريع المنجزة في مجال إنتاج ونقل الطاقة الكهربائية سمحت بالقضاء على الكثير من النقاط السوداء”، موضحا بأن “الانقطاعات الحاصلة في بعض الأحيان سببها يتمثل في قدم شبكات التوزيع على غرار عنابة التي يتم فيها إنتاج 440 ميغاواط مقابل استهلاك في وقت الذروة 286 ميغاواط”.  

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. محرز هداف في فوز "السيتي" أمام "برايتون"

  2. (فيديو) بن ناصر يوقع هدف رائع رفقة "ميلان"

  3. أمطار رعدية على عدد من ولايات الوطن

  4. شوارع "غارقة" وطرقات "مقطوعة" في عدّة ولايات ..بعد ساعات من الأمطار

  5. أمطار رعدية على عدد من الولايات الشرقية

  6. أهم مخرجات اجتماع الحكومة

  7. لعمامرة : السفير الجزائري لدى فرنسا.. لا يزال في الجزائر

  8. رئيسة الوزراء التونسية الجديدة..في أول زيارة رسمية إلى الخارج

  9. لعمامرة يكشف عن استخدام المخزن لإرهابيين لضرب استقرار الجزائر

  10. مهن جديدة "ممنوعة على الأجانب" في السعودية