الجزائر قادرة على رفع إنتاجها من الحبوب إذا توجه مزيد من المستثمرين نحو الجنوب

الد

أكد الأمين العام المكلف بمهام المدير العام للديوان الوطني المهني للحبوب، نصر الدين مسعودي، على ضرورة تشجيع زراعة الحبوب في المناطق الجنوبية لرفع الإنتاج الوطني من هذه المادة الأساسية و تقليل الواردات التي تثقل كاهل خزينة الدولة مشيرا إلى أن الجزائر قادرة على رفع إنتاجها إذا توجه مزيد من المستثمرين نحو الجنوب.

 و قال المتحدث خلال جلسة استماع نظمت من طرف لجنة الفلاحة و الصيد البحري و البيئة بالمجلس الشعبي الوطني أن تشجيع زراعة الحبوب في الجنوب، لا سيما شعبة القمح، من شأنه تعزيز الاكتفاء الذاتي و الأمن الغذائي للبلاد في ظل تقلبات الأسعار في الأسواق الدولية و زيادة استهلاك القمح في دول كانت مصدرة له مثل الصين و الهند.

وذكر رئيس اللجنة في كلمته بالاستراتيجية الجزائرية التي تستهدف الاكتفاء الذاتي وتقليص فاتورة الاستيراد وأكد بأنه يجب على البرلمانيين دعم هذه الاستراتيجية من خلال العمل التشريعي وتنسيق العمل مع المؤسسات الناشطة في المجال مثل الديوان الوطني للحبوب.

كما شرح مسعودي في كلمته المهام التي يضطلع بها الديوان متطرقا بالمناسبة إلى أزمة الدقيق خلال فترة الكوفيد والتي تمت إدارتها بنجاح، وهو ما يثبت، كما قال، قدرة الديوان على التدخل في حال حدوث اضطرابات في التموين وهذا رغم الصعوبات التي تواجهه في جمع محاصيل الحبوب.

وتطرق المتحدث أيضا إلى انعكاس شدة الطلب العالمي على القمح في ارتفاع الأسعار وشرح بأن ذلك يعود إلى انتقال بلدان كانت في موقع كبار المصدرين إلى دول مستهلكة على غرارا الصين والهند.

  وأكد في نفس السياق أن زراعة الحبوب في الجنوب ليس أمرا جديدا إذ أن متوسط مستوى الإنتاج في هذه المناطق بلغ 4ر1 مليون قنطار خلال الأربع سنوات الأخيرة وقال بأنه يمكن رفعه إلى مستوى معتبر من خلال جلب المستثمرين نحو هذه المناطق، مضيفا أن الديوان قام بتعديل هيكله المنهجي باستحداث مديرية خاصة بالزراعة الصحراوية لمرافقة الفلاحين واستقطاب المستثمرين واطلاعهم على التجارب الناجحة التي أثبتت نجاعتها.

ومن بين مقترحات النواب خلال المناقشة، التحكم في عمليات الشراء والتخزين لاسيما في فترات هبوط الأسعار الدولية، وقد أثار متدخلون آخرون ضرورة تقليص فترات تسليم الحبوب وأعلاف الماشية للمربين لتجنب التهاب أسعار أسعار اللحوم والماشية لاسيما في ظل الجفاف.

وقد ثمن بعض أعضاء اللجنة قرارا رئيس الجمهورية باقتناء القمح والشوفان والشعير من الفلاحين بالأسعار الدولية واعتبروه قرارا هاما سيساعد الفلاحين على تحقيق هامش ربح معتبر.

وتناول النقاش أيضا عدة موضوعات تتعلق بموضوع إنتاج شعبة الحبوب على غرار ضرورة إعادة تنظيم التعاونيات، الرقمنة، استخدام السكك الحديدية للنقل الإنتاج.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. أمطار رعدية ورياح عبر هذه الولايات اليوم

  2. عمورة على أعتاب الدوري الإنجليزي الممتاز

  3. الشركة المالكة للسفينة المحتجزة: 25 فردا من الطاقم يتواصلون مع السلطات لضمان سلامتهم

  4. وفاة أكبر توأمين ملتصقين في العالم

  5. الشرطة الأسترالية تعلن مقتل 5 أشخاص في هجوم على مركز تجاري بسيدني

  6. وسائل إعلام إيرانية: الحرس الثوري يحتجز سفينة تجارية لها علاقة بالكيان الإسرائيلي بالقرب من مضيق هرمز

  7. وفاة 19 شخصا في حوادث المرور خلال أيام العيد

  8. وزير الداخلية التركي: إجلاء نحو 100 شخص بعد حادث تحطم تلفريك في أنطاليا

  9. إصابة 16 فلسطينيا عقب العثور على جثة مستوطن برام الله

  10. أردوغان: لا يمكن تحقيق السلام والاستقرار الدائمين في الشرق الأوسط دون حل عادل للقضية الفلسطينية