حرائق خنشلة تأتي على 1500 هكتار من الغابات

خسائر كبيرة في الثروة الغابية

تسببت حرائق الغابات التي شهدتها ولاية خنشلة في إتلاف أكثر من 1500 هكتار خلال 36 ساعة الأخيرة حيث خلفت خسائر كبيرة في الثروة الغابية للمنطقة بما تتضمنها من أنواع نباتية نادرة وأصناف حيوانية مهددة بالانقراض.

أكد رئيس مكتب المجالات المحمية و اليقظة الايكولوجية بالمديرية العامة للغابات سعيد فريطاس أن الحرائق التي شهدتها ولاية خنشلة خلال 36 ساعة الأخيرة تعتبر سابقة في المنطقة من حيث شدتها و المساحة التي أتت عليها (1500 هكتار)مخلفة خسائر كبيرة في الثروة الغابية للمنطقة بما تتضمنها من أنواع نباتية نادرة وأصناف حيوانية مهددة بالانقراض وشدد المتحدث خلال استضافته هذا الأربعاء في برنامج ضيف الصباح للقناة الإذاعية الأولى على أن حرائق الغابات في منطقة المتوسط جلها وبنسبة تصل إلى 99 بالمئة تسببها عوامل بشرية مستبعدا في السياق ذاته اشتعالها بسبب ارتفاع درجات الحرارة و الجفاف .

وأشاد المتحدث بالهبة الشعبية التضامنية لسكان ولاية خنشلة و الولايات المجاورة الذين كانو يدا بيد مع أعوان الحماية المدنية خاصة في تحيين مسار الحريق عن طريق حفر الخنادق في المسار الذي يتجه فيه الحريق لتطويقه وأكد في ذات السياق على أهمية أخذ التوجيهات من التقنين المتواجدين بعين المكان وذلك لتفادي وقوع خسائر بشرية ودعا ذات المسؤول كل أطياف المجتمع للحفاظ على الثروة الغابية الوطنية مؤكدا أنها مسؤولية جماعية و واجب وطني .

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. إسبانيا تسحب "بشكل نهائي" سفيرتها لدى الأرجنتين

  2. منذ بدء العدوان.. إرتفاع حصيلة شهداء غزة إلى 35647 شهيد

  3. ما هو مرض الابيضاض النقوي الحاد الذي أصيبت به أسماء الأسد؟

  4. فرنسا تدعم قرار "الجنائية الدولية" باعتقال نتنياهو وغالانت

  5. مصنع "فيات".. فتح خط ثاني للإنتاج أواخر جوان المقبل

  6. مسابقة وطنية لتوظيف الطلبة القضاة لـ 2024

  7. سوريا تعلن إصابة قرينة الرئيس بسرطان الدم

  8. تيزي وزو: إعادة دفن رفات 81 شهيدا

  9. رئيس الجمهورية يلتقي رؤساء الأحزاب السياسية

  10. اطلاق نظام جديد لدمج الحليب منزوع الدسم جزئيا و المدعم