رئيس الجمهورية: 90 مليار دولار في السوق الموازية يجب أن تخرج لتمول الاقتصاد

• تقليص فاتورة الاستيراد إلى 31 مليار دولار • خسرنا 3.2 مليار في نفخ العجلات • لماذا نصدر السكر أصلا !

أكد رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، أن الدولة لن تلجأ للاستدانة، في ظل وجود ما يقارب 10 آلاف مليار دينار في السوق السوداء. كما دعا الرئيس لمراجعة سياسة الاستثمار والتصدير خاصة وأن الدولة "خسرت 3.2 مليار" جراء ما كان يسمى صناعة السيارات.

أشرف رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، اليوم الثلاثاء، على تنصيب أعضاء المجلس الوطني الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، وأكد أن ذلك يأتي استجابة لتعهده أمام المواطنين "بأننا سنعيد لهذه الهيئة مكانتها وتعزيز وتوسيع صلاحياتها وجعلها أداة تقييم وتساهم في إسناد السلطات العمومية بكل ما يرتبط بالاستشراف والتقييم في المجالات الاقتصادية والاجتماعية والبيئية".

وأكد الرئيس تبون على "الحرص على ترسيخ مكانة المجلس في الدستور بما يسمح له الاطلاع بمهامه كفضاء للحوار والتشاور وآلية استشراف وتحليل واقتراح ضمن المسائل التي تدخل ضمن مجال اختصاصه"، مضيفا أن "التنصيب يأتي منسجما مع تعهدنا بإعادة الاعتبار للهيئة وجعلها هيئة مستقطبة للكفاءات العلمية وعاكسة للممارسة الديمقراطية التي تقوم بإشراك كل الفاعلين والمجتمع المدني والخبراء من كل التخصصات في التشاور وتصيغ توصيات وتصورات وطنية غير مستوردة".

الاستيراد يجب أن يكون مكملا للإنتاج الوطني

وفي الشق المتعلق بالاستيراد، اعتبر الرئيس تبون أن "الاستيراد ضروري ولا يوجد دولة لا تستورد"، غير أنه أكد على ضرورة أن "يكون الاستيراد مكملا للإنتاج الوطني وليس هو الغاية"، كاشفا في السياق ذاته عن تقليص فاتورة الاستيراد "بشكل هيكلي" بعد أن كان خلال الـ10 سنوات الماضية يقدر لـ60 مليار دوار أصبح الآن يقدر بــحوالي 31 مليار دولار. وأضاف الرئيس تبون أن "الآن النفط يلعب دورا ولكن لا يوجد عجز"، حيث أن "ما ننتجه من محروقات وغيرها يكفي سنويا لتسديد الواردات بدون المس باحتياط الصرف"، معتبرا أن "هذا هو التوازن الذي نطمح فيه حتى لا نقع في فخ التسعينيات ونصل لعجز التسديد ونمد أيدينا إلى البنك الدولي والصندوق العالمي"، مؤكدا "وهذا يسمح للجزائر السير في سياستها إزاء كل القضايا العادلة في العالم".

90 مليار دولار في السوق الموازية

وفي السياق ذاته، قال الرئيس تبون "نعتبر اليوم أنه في القطاع الموازي هناك ما يقارب 10 آلاف مليار دينار ما يقارب 90 مليار دولار"، مؤكدا "ولهاذ قلت الجزائر لن تذهب للاستدانة وإذا كان لازم نستدين نستدين داخليا لأن فيه أموال طائلة مخبئة وحان الوقت لتخرج وتمول الاقتصاد". ودعا رئيس الجمهورية المجلس الاقتصادي الاجتماعي والبيئي "لإيجاد حلول لهذه المشاكل الحقيقية المطروحة في الاقتصاد الوطني، يوفقكم الله إيجاد حلول لهذه المعضلة".

استعدوا للذهاب نحو الأسواق الإفريقية

وحث رئيس الجمهورية المتعاملين الاقتصاديين للتوجه نحو الأسواق الأفريقية، مشيرا إلى أن "أفريقيا متفتحة ونحن أول من أمضى اتفاق التبادل الحر في القارة"، مضيفا "علينا أن نجهز أنفسنا لننتج ولنصدر ما ننتجه"، داعيا الجميع لأن "يتجند ليكون لدينا إنتاج وطني يجعل اقتصادنا حقيقي ولا يتكل على الحعورقات فقط".

خسرنا 3.2 مليار في تركيب السيارات

وعاد الرئيس إلى الطريقة التي كانت معتمدة سابقا في الاستثمار، والتي كلفت الخزينة العمومية ما يقدر 3.2 مليار، مشيرا إلى ملف صناعة السيارات كان عبارة عن "تركيب العجالة وهم يقولون أنها سيارة جزائرية"، مضيفا "وسعرها أغلى من المسودة كاملا"، مضيفا "وصلنا إلى درجة تسهيل الأمور على المواطن بنزع الضريبة على القيمة المضافة غير أنهم كانوا يستفيدون منها ولا يدفعونها للخزينة العمومية".

لماذا نصدر السكر أصلا !

كما انتقد رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، لجوء بعض الصناعيين إلى تصدير السكر، وقال "زائد الطمع في التصدير لأن القوانين في هذا المجال تمنح المصدر 50 بالمائة من إيرادات ما يصدره"، مضيفا "السيارة مستوردة بأموال الخزينة"، معرجا أيضا على ملف "السكر" وقال "تريد تصدير السكر نفس الشيء، ولماذا تصدره أصلا ونحن نستورده وفقا لحاجيات الجزائر".

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. بن عيادة يعلن رحيله عن النجم الساحلي

  2. درجات حرارة تتعدى الـ47 درجة على هذه الولايات

  3. أمطار رعدية تصل إلى 20 ملم على هذه الولايات

  4. هذا هو جديد مستقبل بلايلي مع بريست

  5. هذا موعد فتح أبواب ملعب وهران لحضور إفتتاح الألعاب المتوسطية

  6. حفل افتتاح ضخم للطبعة الـ19 لألعاب البحر الأبيض المتوسط سهرة اليوم

  7. لاعبو الخضر في إفتتاح ألعاب وهران المتوسطية

  8. موجة حر تصل إلى 47 درجة بدءاً من الغد

  9. وزير الفلاحة هني: أسعار المواشي ستعرف استقرارا خلال الأيام القادمة

  10. الإعلام الفرنسي يتهجم على عوار بسبب إقترابه من تمثيل "الخضر"