سيدي السعيد: الرئيس بوتفليقة أنقذ الجزائر من الغرق

الاتحاد العام للعمال الجزائريين أعرب عن عظيم عرفانه لما قدمه للجزائر و افتخاره لثباته على المبدأ و العهد و بقيادته الرزينة للبلاد..

وجه الإتحاد العام للعمال الجزائريين لائحة "وفاء وتأكيد دعم و ثقة" لرئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة, أعرب له من خلالها عن "عظيم عرفانه" لما قدمه للجزائر و "افتخاره" لثباته على المبدأ و العهد و بقيادته الرزينة للبلاد.

و من خلال هذه اللائحة نشرت اليوم الاثنين، عبر أعضاء اللجنة التنفيذية الوطنية للإتحاد العام للعمال الجزائريين و الإطارات المجتمعة بولاية الجلفة التي احتضنت الاحتفالية الرسمية للذكرى المزدوجة لتأسيس الإتحاد العام للعمال الجزائريين وتأميم المحروقات, عن ثقتهم في شخص رئيس الجمهورية مثمنين محتوى رسالته بذات المناسبة و التي شدد فيها على ضرورة ضمان مستقبل أحسن للبلاد.

و ذكر الإتحاد في هذا الإطار بجهود الرئيس بوتفليقة في إنقاذ البلاد من "الغرق في بحر الدماء و الفتنة و التنافر" و بإنجازاته التنموية التي "نزلت شفاء على أنفس أبناء الشعب الجزائري" في كل المجالات.

ففي المجال الاقتصادي, ثمن الاتحاد "الانحياز الدائم" لرئيس الجمهورية للعمال و "حرصه الثابت" على إشراك المنظمة في الحوار الوطني مع الحكومة و أرباب العمل, فضلا عن الحرص الشديد على "تجسيد التكافل الاجتماعي و مبدأ حماية القدرة الشرائية" المجسد في قانون المالية الذي وقعه مؤخرا.

كما أشاد الاتحاد أيضا ب"الحرص اللافت" الذي يبديه الرئيس بوتفليقة تجاه المؤسسة الاقتصادية و تطوير و تفعيل قدراتها الانتاجية و التنافسية, مما يشكل "منهجا قويما للحد من الاستيراد مع تشجيع استهلاك المنتوج الوطني و تسويقه عن طريق القرض الاستهلاكي", ليجدد في هذا السياق وقوفه مع هذا "المنهج القويم".

و في ذات المنحى, أكد الاتحاد العام للعمال الجزائريين تأييده ''المطلق'' لرئيس الجمهورية في مساعيه ل"تجميع القوى و شحذ الهمم من أجل اقتصاد وطني متحرر من التبعية, اقتصاد تنافسي يمكن من تحقيق عائدات بالعملة الصعبة تغطي احتياجات البلاد التنموية و الاجتماعية بكل سيادة".

و من جهة أخرى, أبرز الاتحاد أيضا دعمه للتوجه الذي يقوده الرئيس بوتفليقة و الهادف إلى "إرساء الدولة المدنية الحديثة المرتكزة على الحكامة و الديمقراطية التشاركية من خلال إصلاح مؤسسات الدولة".

فمن هذا المنطلق, "ساندنا بكل عزم و اعتزاز كل مباداراتكم العارفة بمقتضيات الحال و منها تعديل الدستور لما فيه من قراءة حقيقية لضروريات المرحلة المقبلة لا سيما ما تعلق بتحصين الذات (...) و تكريس الحريات الفردية و الجماعية و تعميق الديمقراطية و حقوق المعارضة", يؤكد التنظيم النقابي في لائحته.

أما على الصعيدين الإقليمي و الدولي, فقد جدد الاتحاد وقوفه الدائم إلى جانب رئيس الجمهورية في مساعيه الحميدة "من أجل أن تلعب الجزائر دورها الرائد الفاعل في إنهاء الاقتتال بين أبناء الوطن الواحد في الدول العربية و إفريقيا, خاصة دول الجوار" , و ذلك عن طريق "الحوار و تغليب مصلحة الأوطان و المنطقة على الحسابات الضيقة للأشخاص و الجماعات".

و في سياق ذي صلة, أشار التنظيم النقابي إلى المساعي التي قام بها رئيس الجمهورية تجاه القارة السمراء من خلال تقديم المساعدات و مسح الديون و غيرها و هو ما جعل رؤساء دولها و حكوماتها ينتخبونه بالإجماع خلال قمتهم بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا نائبا لرئيس الاتحاد الإفريقي.
 

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. أليك بالدوين يقتل مديرة التصوير ويصيب المخرج عن غير قصد أثناء تصوير فيلم

  2. طرد وفد مغربي من اجتماع مرموق في جنوب أفريقيا

  3. مصادر البلاد  : كلمات ممثلي الدول الخليجية بالأمم المتحدة الخاصة بالصحراء الغربية، مجرد مهاترات و مغالطات سخيفة لتضليل الرأي العام الدولي

  4. أول تعليق من الممثل الأمريكي بالدوين بعد مقتل مصورة فيلمه بمقذوف أطلقه

  5. سر محيربعد نجاة كل ركاب طائرة أميركية تحطمت واحترقت!

  6. وفد مجلس الأمة المشارك في المؤتمر الأوروبي لرؤساء البرلمانات يرفض الجلوس خلف الوفد الإسرائيلي

  7. أمطار رعدية على عدد من الولايات الشرقية

  8. مسحوق حفظ الجثث في المرقاز واللحم المفروم بوهران

  9. أهم مخرجات اجتماع الحكومة

  10. رسالة خطية من الرئيس تبون لنظيره الموريتاني